فضائيات| مكتبة الدريم بوكس | مركز رفع الصور | فضائيات نيوز
تعليم الفوتوشوب | صور الدريم بوكس | الارقام السريه لمعظم الرسيفرات | أكواد الألوان

جديد فضائيات

العودة   الإبداع الفضائي > الاقسام العامة > أخبار الشرق الأوسط والعالم

مرض الكوليرا يهدد دول الخليج بعد انتشاره في العراق وسوريا


 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1  
قديم 5 صفر 1437هـ / 17-11-2015م, 16:04
مبدع الاقسام العامة

 

افتراضي مرض الكوليرا يهدد دول الخليج بعد انتشاره في العراق وسوريا


مرض الكوليرا يهدد دول الخليج بعد انتشاره في العراق وسوريا

يعاني عدد من دول الشرق الأوسط انتشار مرض الكوليرا، لا سيما الأراضي التي تشهد صراعاً مسلحاً في العراق وسوريا، إلا أن دول الخليج أصبحت مهددة بشكل مباشر بانتشار الوباء عن طريق زوار "شيعة" قدموا إلى العراق وعادوا ناقلين المرض إلى بلدانهم، في وقت أكدت منظمات دولية اكتشاف حالات في الكويت والبحرين وسلطنة عُمان وسوريا.
صندوق الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف" في العراق، قال إن تفشي الكوليرا امتد إلى سوريا والبحرين والكويت، وهناك خطر من تحوله إلى وباء إقليمي يتداوله الملايين، لا سيما أثناء زيارة المزارات الشيعية في العراق.
مرض الكوليرا يهدد دول الخليج بعد انتشاره في العراق وسوريا



وظهر المرض، الذي يؤدي إلى الوفاة خلال ساعات، غرب العاصمة بغداد في سبتمبر/ أيلول الماضي، وأصاب منذ ذلك الحين أكثر من 2500 شخص وتسبب في وفاة 6 على الأقل، حيث أصبح الوباء ينتشر إقليمياً ويمكن أن يزيد بقدوم أشخاص من الكويت والبحرين وسوريا، التي اكتشفت فيها حالات مؤكدة، إلى العراق، بحسب "بيتر هوكينز"، مدير اليونيسيف في العراق.
ويحمل المرض أعداداً كبيرة من الزوار "الشيعة"، الذين يتوافدون إلى العراق لإحياء ذكرى أربعينية الإمام الحسين، إذ أكدت اليونيسيف في بيان لها أن طفلاً من بين كل 5 حالات إصابة مؤكدة في العراق، في حين تأجل بدء العام الدراسي في مناطق كثيرة من العراق لمدة شهر كإجراء احترازي.
- الكويت
وزارة الصحة الكويتية أعلنت في 4 أكتوبر/ تشرين الأول تسجيل حالتي إصابة بفيروس الكوليرا، قادمتين من العراق، وفي اليوم نفسه حذرت السلطات الطبية الكويتية، مواطنيها من السفر إلى العراق، بسبب تفشي وباء الكوليرا فيها، وذلك بعد اكتشاف إصابة كويتيين عادا من العراق.
وبلغ عدد الإصابات التي أعلنت عنها الكويت خمس حالات قادمة من العراق، وآخرها أكدت في 5 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، حيث ذكرت الوكيل المساعد لشؤون الصحة العامة في الكويت، ماجدة القطان، أنه تم رصد حالات، مشيرة أنها شفيت جميعها، بعد تلقي العلاج.
القطان أضافت أن وزارة الصحة اتخذت الإجراءات الاحترازية كافة ووفرت كواشف وإمكانات مخبرية خاصة بتشخيص الحالات المشتبهة، كما تم تعميم الإجراءات المطلوبة لأخذ العينات والتشخيص المخبري على جميع الجهات العلاجية المعنية.
ونصحت القطان المسافرين إلى العراق بضرورة تأجيل السفر في الوقت الراهن، حرصاً على صحتهم، لا سيما الأطفال دون الخامسة، والأفراد الذين لديهم أمراض مزمنة أو ضعف في المناعة والنساء الحوامل، لحين السيطرة على المرض، وشددت على أهمية تجنب مصادر المياه والأكل غير المأمونة واتباع الإرشادات الصحية التي توزع وتبيّن عن الكوليرا.
- البحرين
رئيس قسم مكافحة الأمراض بوزارة الصحة البحرينية، أكد رصد حالة مريضة بحرينية تم تشخيص إصابتها بمرض الكوليرا في 5 أكتوبر/ تشرين الثاني الماضي، من قبل المسؤولين بوزارة الصحة الكويتية، مشيراً إلى أن "المريضة كانت قادمة من العراق عن طريق البر وخلال مرورها بأراضي الكويت تأكد إصابتها بالمرض".
- سلطنة عُمان
سجلت وزارة الصحة العمانية، حالة كوليرا مؤكدة لمواطنة عمانية كانت في زيارة إلى العراق، تتلقى حالياً الرعاية الطبية في إحدى مؤسسات الرعاية الصحية في السلطنة، وأن حالتها الصحية مستقرة، وهي في تحسن مستمر، بحسب بيان للوزارة.
وبحسب البيان، فإن المرأة كانت في زيارة لعدد من المحافظات العراقية، واتخذت التدابير الاحترازية لمنع تفشي الحالة المسجلة، بما يشمل حصر المخالطين لهذه الحالة والمرافقين لها في سفرها للعراق، الذي لم يتبين وجود أعراض مرضية أو حالات مماثلة بينهم.
وحضت الوزارة، التي سجلت حالة إصابة واحدة بالكوليرا فقط في السلطنة بين عامي 2008 و2013، العمانيين على الالتزام بسبل الوقاية وتجنب ما يسبب المرض، داعية كل من تظهر عليه أعراض المرض، وخصوصاً القادمين من الدول التي ينتشر فيها المرض أو من كان مخالطاً لهم بضرورة التوجه لأقرب مؤسسة صحية وإخطارهم بحالته الصحية وبيان سفره.
- سوريا
وفي سوريا، كشفت مصادر طبية سورية عن انتشار وباء الكوليرا في سوريا بعد توثيق حالة وفاة لطفل، الأمر الذي استرعى تحذير منظمات صحية، منها الأمم المتحدة، من انتقال الوباء إلى خارج حدود سوريا ويصبح تهديداً عالمياً، في حال عدم تدارك الوضع.
وقال رئيس الجمعية الطبية الأمريكية السورية أحمد طارقجي، التي تعتبر من أكبر المنظمات الطبية غير الحكومية تعمل في سوريا، في مقابلة مع "الإندبندنت"، إن الوباء يمكن أن ينتشر بسرعة أعلى في تكرار لسيناريو انتشاره بالعراق.
وعزا الخبير طارقجي إلى أن عوامل ظهور الوباء في سوريا ترجع إلى تهالك البنى التحتية الطبية، كذلك عدم قدرة منظمات الإغاثة على الدخول ما يسمح بشكل مباشر انتشار الوباء سريعاً داخل سوريا وخارجها.
- أسباب انتشار المرض
ويتوقع مختصون في مجال الأمراض الانتقالية، أن تتسبب الأمطار الغزيرة التي هطلت على العاصمة بغداد خلال الأيام الأخيرة، وتسببت في غرق العديد من المناطق، بزيادة حالات الإصابة بالوباء، نظراً لتلوث مياه الأمطار بمياه الصرف الصحي في بغداد، حيث ذكر "هوكينز" أن اليونيسيف يعمل مع شخصيات دينية في مدينتي النجف وكربلاء لتوفير المعلومات عن سبل الحماية من الكوليرا التي تتوطن في العراق.
كما ساهم القتال ضد تنظيم "الدولة"، الذين يسيطر على مناطق واسعة من الأراضي العراقية والسورية في تفشي المرض، بالإضافة إلى تسبب الصراع في تشريد أكثر من 3 ملايين شخص يعيش كثير منهم في مخيمات في ظل ظروف تؤدي إلى انتشار الكوليرا، حيث لا يسمح لليونيسيف بدخول المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيم الذي اجتاح الحدود السورية في منتصف 2014.
والكوليرا، مرض معدٍ، تسببه بكتيريا عصوية الشكل، تعيش في الظروف الطبيعية في الماء الآسن عند مصبَّات الأنهار، ومناطق التقائها بالبحار والمحيطات، وتنتقل البكتيريا إلى الشخص السليم عن طريق مياه الشرب أو الخضراوات أو الفواكه الملوثة ببقايا براز شخص مريض، ويؤدي إلى فشل خلايا الأمعاء في امتصاص السوائل، ما يظهر على شكل إسهال شديد يؤدي إلى جفاف، ودخول المريض في غيبوبة، وتبدأ أعراض الكوليرا في الظهور بعد ساعات قليلة من الإصابة، وإذا لم يتم استبدال السوائل المفقودة من الجسم على وجه السرعة، فيمكن أن يلقى المريض حتفه في غضون أيام قليلة.
وتشير الإحصائيات الحديثة إصابة بين 3 ملايين إلى 5 ملايين شخص حول العالم، بالكوليرا كل عام، يلقى منهم قرابة 120 ألفاً، وعلى الرغم من أن استخدام تقنيات تنقية مياه الشرب، وإضافة الكولورين، قد نجحا بشكل كبير في خفض معدلات الإصابة، لا سيما الدول الغنية والمتقدمة، فإن الظاهرة الحديثة لعولمة الأمراض ما زالت تسمح لميكروب الكوليرا بالبقاء والوجود، حتى في أغنى الدول وأكثرها تقدماً.
ويرى مراقبون أنه رغم انتشار المرض في كثير من دول العالم، إلا أن معدل الإصابة في دول الخليج ما يزال منخفضاً مقارنة بالمعدلات العالمية، بسبب شبكات مياه الشرب ونظم الصرف الصحي، التي تعتبر واحدة من أفضل الشبكات عالمياً، مشددين إلى أن ذلك يستدعي الاهتمام المستمر وعدم الإهمال والتراخي في مكافحة الأماكن التي يمكن أن ينطلق منها الوباء.
الخليج اونلاين



من مواضيعى في فضائيات صور فيل, معلومات عن الفيله, صور حيوان الفيل, حقائق عن الفيله
صور سماء 2014 رائعة , احدث صور سماء 2014 رائعة بجودة عالية
تفسير رؤيا صاحب دجاج لابن سيرين ، تفسير حلم حطاب فى المنام ، صاحب بستان فى الحلم
كلمة بمناسبة العام الجديد ، اذاعة مدرسية بمناسبة العام الجديد
قناة Nilat TV على Eutelsat 7
آبل تزيح الستار عن الإصدار iOS 9 لنظام تشغيل أجهزتها الذكية

الكلمات الدلالية

مرض الكوليرا يهدد دول الخليج بعد انتشاره في العراق وسوريا


أدوات الموضوع


مواضيع ذات صلة مع مرض الكوليرا يهدد دول الخليج بعد انتشاره في العراق وسوريا
تفسير حلم الغالية فى المنام للنابلسى , تفسير رؤيا الغالية لإبن شاهين
اسباب اعتداء موظف جوازات مطار الملك عبدالعزيز على مسافر


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن » 00:34.
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

تابعنا على الفيس بوك جديد مواضيع المنتدى تابعنا على تويتر Google+‎
أضغط اعجبنى ليصلك جديدنا على الفيس بوك