فضائيات| مكتبة الدريم بوكس | مركز رفع الصور | فضائيات نيوز
تعليم الفوتوشوب



العودة   الإبداع الفضائي > > >

شعر - خواطر - قصائد - حكم - اقوال - بوستات اذاعة مدرسية، اليوم الوطني، اشعار، تغريدات، تويتات، كلمات، غناوي، شتاوي، قصة اطفال، حكاية , حكم، بوستات، ابيات شعر، قصص، حكايات

قصيدة في ذكرى الرحيل لجلالة الملك الحسين بن طلال رحمه الله , شاعر المراة الكبير

هذه القصيدة كتبت في ذكرى وفاة جلالة الملك الحسين بن طلال رحمه الله وطبعا هذي القصيدة انا بنفسي بكيت عليها لما كتبتها في ذكرى الرحيل

 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1  
حبيب أبو زكريا

 

افتراضي قصيدة في ذكرى الرحيل لجلالة الملك الحسين بن طلال رحمه الله , شاعر المراة الكبير




هذه القصيدة كتبت في ذكرى وفاة جلالة الملك الحسين بن طلال رحمه الله وطبعا هذي القصيدة انا بنفسي بكيت عليها لما كتبتها




في ذكرى الرحيل



تَذكرناكَ والذِكرُ طَويلُ




بَكيناكَ وَالجَسَدُ نَحِيلُ




تَقطَعتْ أوصالُنا وآمالُنا




وسَكنَ فِينا الدَمعُ والعَويلُ




أحزانُنا مَنْ سَيُشفِيها غَيرَكَ




إنا نُحِبُكَ وَوجهُكَ الجَميلُ




تِسعَة أعوامٍ علىْ الرَحيلْ




وما أشفانيْ فِيْ رَحيلِكَ غَليلُ




...................






إنيْ أرفَعُ رايةَ حُزنيْ عالِياً




والرايَةُ علىْ قَلبيْ تَميلُ




قَصائِديْ ما كَفتْ لِتُعَبِرَ بُؤسيْ




ونَهرُ دَمعٍ علىْ خَديْ يَسيلُ




يا هاشِمياً وبَقيتَ هاشِمياً




وقُربَكَ مِنْ النَبيِ دَليلٌ




يا أباً حَنوناً وسَتَظلُ حَنوناً






وبَسمَتُكَ علىْ شِفاهِنا تَهيلُ




قدْ بَانَ البَدرُ علىْ وَجهِكَ




فهلْ ليْ إلىْ وَجهِكَ سَبيلُ






.................






لَقينا فيْ عَصرِكَ كُلَ المَحبَةِ




وإنيْ فيْ بَحرِ حُبِكَ لَقَتيلُ




عاشَتْ الجِيادُ فيْ جُودِكَ كَرَماً




فعَرِفنا أنَ لِكَرَمِكَ صَهيلُ




أيا مَنْ قَتلتَ أحزانَنا وآلامَنا




إنْ هَمَنا فيْ رَحيلِكَ ثَقيلُ




رَحلتَ وما بَقىْ لِلقَلبِ دارٌ




وكلُ عَزيزٍ فيْ فُراقِكَ ذَليلُ






....................






ألبَسنا عَمانَ ثَوبَها الأسوَدْ




وما ظَننتُ أنَ لِلثَوبِ بَديلُ




يا سَيديْ أورِدْ عَلينا هُداكَ




إنْ هُداكَ فيْ العَطاءِ جَزيلُ









جَوادٌ علىْ الناسِ بَرحمَتِكَ




والقلبُ مَهما بَكىْ عَليكَ بَخيلُ




أنتَ مَنْ أعَزَ النَاسَ علىْ الأرضِ




وأنتَ خَيرُ الأشرافِ والقَبيلُ




أنتَ طُولَ الحَياةِ لِلفَرَحِ مُقَدِمٌ




فكَيفَ سَنَقصُدُ أحداً وأنتَ السَبيلُ




أنتَ مَعيْ أينَما سَلَكتُ طَريقيْ




فَلا تَترُكنيْ لِهذا الزَمانِ عَليلُ




وإذا اليأسُ عَرضَ عَليكَ هَولَهُ




أيقنَ اليأسُ أنَكَ التَهويلُ






.......................






يا أبا عَبدَ اللهِ يا إبنَ الأجاويدِ




قدْ خَرجَ لِلحُزنِ أشجارٌ ونَخيلُ




زَمانٌ وحُزنٌ ضَربا قصائِديْ




وهُما فيْ الضَربِ حَقيرٌ وذَليلُ




عانَتْ القُدسُ علىْ رَحيلِكِ دِماءاً




وناحَتْ عَليكَ مَكةَ والنِيلُ






ماذا سَيبقىْ فيْ حَياتِنا مِنْ بَعدِكَ




إذا أتانا الحُزنُ جِيلٌ يَتلوه ُجِيلُ




وكيفَ سَنَكتُبُ الشِعرَ مِنْ بَعدِكَ




وفيْ غِنائِنا عِلةٌ والقَلبُ هَزيلُ




ماذا أقولُ يا سَيديْ لَكَ




فقَدْ تَذكرناكَ والذِكرُ طَويلُ




أعوامٌ مَضَتْ عَلىْ رَحيلِكَ




وما أشفانيْ فِيْ رَحيلِكَ غَليلُ


مقالات ممكن أن تعجبك :




من مواضيعى في فضائيات عبارات حب و عشق الزوجية خواطر حب للزوج من القلب
حكم وأمثال شعبية عن مختلف البلدان العربية امثال شعبية مصرية
شعر عن العائلة ولمة الاهل للاطفال كلمات عن الاهل والاخوان
شعر عن الحب نزار قباني قصيدة سأقول لكي احبك من اقوال نزار قباني
قصائد نزار قباني عن الحب قصيدة حبيبتي و المطر احبك احبك
كلام حب و عشق للحبيب عبارات حب للحبيب من القلب

الكلمات الدلالية
, , , ,

قصيدة في ذكرى الرحيل لجلالة الملك الحسين بن طلال رحمه الله , شاعر المراة الكبير


أدوات الموضوع


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن » 12:43.
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd

تابعنا على الفيس بوك جديد مواضيع المنتدى تابعنا على تويتر
DMCA.com Protection Status