فضائيات| مكتبة الدريم بوكس | مركز رفع الصور | فضائيات نيوز
تعليم الفوتوشوب





العودة   الإبداع الفضائي > >

معلومات عامة ، حدث في مثل هذا اليوم احداث اليوم , احتفال جوجل , السيرة الذاتية , ويكيبيديا , معلومات عن الطب , الصحة , الطبخ , التداوي بالاعشاب , العناية بالبشرة , ماسك تنيض , شخصيات مهمة

حب الانترنت ما بين الوهم والخيال

 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1  
الصورة الرمزية matrixe123
عضو نشيط

 


Z3 حب الانترنت ما بين الوهم والخيال


كثيرا ما نرى الحب عبر النت في غرف التعارف أو في المنتديات حيث
يتهافت الكثير من الشباب بنتا كانت او ولدا ليبحث عن الحب عبر هذه الوسيلة
ظنا منه انه سيعثر على ضالته
البعض يستخدم هذا الطريقة لعله يجد الحب الذي يبحث عنه والبعض الأخر يبحث عن إرضاء غريزته بدعوى التعارف الجاد
ومن
المعلوم أن شخصية الإنسان لا نعرفها إلا بالنظر وجها لوجه وتبادل الحديث
فإيماءات الوجه وحركة أجزاء الجسد ومخارج الكلام وطريقة الأداء
تعطي فكرة أكبر عن نوعية الشخص الذي نتعامل معه
لكن عبر الانترنت يدخل جانب الزيف والخداع والتجميل والكذب المصتنع في التعارف وبعدها تقع الكارثة







وسأحكى لكم بعض الصور التي راءتها




صديق
لى أحب فتاة عبر الانترنت أكثر من ثلاث سنوات تبادل معا عبارات الحب
وأحبها من كل قلبه وبعد هذه الفترة الطويلة يكتشف أن التي أحبها واراد
الزواج منها امرأة متزوجة ولديها ثلاث أطفال






صديق أخر تعرف على فتاة وجد فيها ضالة متدين واحسبه على خير يستحى ان يطلب منها سماع صوتها او رواية صورتها ثم يكتشف أنها رجل




صديق أخر اخلص الحب لفتاة وبعد فتره طويلة يكتشف أنها تتحدث مع أكثر من شاب




بنت
تعرفت على شاب وظهر لها بصورة الشاب المثقف العاقل واوهما بزواج لأنه
ميسور الحال ويملك محلات كذا وكذا ثم تكتشف أنه يعبث بها وبعواطفها وانه
متزوج ولا يملك ألا قوت يومه والانترنت




امرأة أخرى
والله يا اخوانى وقعت تحت تأثير الكلام المعسول من شاب وتركت زوجها
وأطفالها وسافرت إليه من بلد إلى بلد واخذ منها مااراد ولم يترك لها حتى
تذكرة السفر لتعود إلى بلدها




وصور أخرى نرها في الواقع بأم أعيوننا




ورغم ذلك نجد الفتاة او شاب يصر على الحب عبر الانترنت رغم ان الواقع والتجارب والإحصائيات أثبتت فشل هذا الحب وانه وهم وخيال
المطلوب من اخوانى في المنتدى




التعليق برأي او قصة واقعية رائها بنفسه تخص هذا الموضوع لعل الكثير من الشباب يتعظ ويتعلم الدرس ان هذه العلاقات مغامرة غير محسوبة



ساا وضح لكم حقائق كل مايحدث عبر الانترنت من حب ومن اشياء كثيرة

سواء كحب حقيقي أُستنزفت فيه المشاعر والاحاسيس ثم ضُرب بها في

عرض الحائط دون مراعاة لوجه الصدق في تلك المشاعر

أم بتضييع وقت وفراغ من أُناس جهال بمداركهم وعقلياتهم

اذاً الانترنت وسيلة اتصال بين طرفين جمعهما منتدى او موقع


دوماً تكون البدايه في ظهور شخص بكتاباته وافكاره وطرحه فيصل الي مستوى تقييم عالي

قد يُعجب به احد الاعضاء فيحاول قدر المستطاع كشف ذلك الغموض

الذي يكتنف تلك الشخصيه

فتبدأ حلقة التغزل بشكل خفيف في صورة متابعة للمواضيع والاشاده بفكره

ونقاشه وقد يرشح للاشراف ايضاً او يعطى وسام تميز

فيبدأ ذلك العضو الذي ينصِب نفسه فيلسوف عصره بالتقرب منه في

مناقشات واطروحات وغيره فيبدأ جذب نظر ذلك العضو المميز منتشياً بذلك

مظهراً الجانب الفكري والثقافي وقد يكون الديني ايضاً بينما يخفي من وراء

شاشته كل دهاء ومكر وتلاعب وفكر سقيم وقد تصل الي مرض نفسي قد

ألم به في وقت سابق اراد التنفيس عنه من خلال تلك الوسيله والعياذ بالله.

تمضي الايام بجلسات مسنجر وايميلات وبث كلمات حب وانه لايقدر ان يعيش

بدونها او بدونه وان حياتهما تغيرت لافضل وقد يُدرج عقد زواج وخطوبه

في ذلك الوقت واختيار اسماء الاولاد والبنات مستقبلاً تحت ضحكات ووعود بالحب الازلي

ثم تمتد لارض الحقيقه باتصالات تلفونيه قد تكلف مبالغ هائله وقد تصل الي

مستوى الهدايا ويابخت شركات الشحن ايضاً بتلك المبالغ الخياليه ثم بعد مرور

اشهر وقد تكون سنوات تبدا حلقة التشبع من ذلك الشخص

كشفت حقيقته تُشبع من جلسات مسنجر وايميلات ثم تبدأ حلقة التطفيش

والتطنيش بوسائل جبانه

بحظر رسائل الايميل أوحذف ايميل الخ من اساليب لنبذ ذلك الشخص بعد

أن كشف المستور فالفضول الآن ذهب عنه في كشف تلك الشخصيه التي

جذبته في يوم من الايام وتشبع من كلامات الحب

ثم سرعان ما يبدأ في انتاج حلقه جديده من ذلك الحب الزائف ولكن

مع ضحية جديدة .. مخلفاً وراءه تدمير شخصيه امتصت مشاعرها ثم رمي بها

ونبذت

مسلسل واقعي وللاسف يُحبك ويخرج من الغالبيه حتى كبار السن ومن

تجاوزوا الثلاثون سنه وهم على ثقافه وعقليه واسعه

لم يسلموا من تجربته ذلك

الهدف استنزاف مشاعر ، لعب، تضييع وقت الخ

وللاسف دوماً نحن العرب مهما بلغت ثقافتنا أوجها وعشنا في مجتمعات

مختلفه وبيئات راقيه

الا انه يظل هاجس التلاعب من خلف تلك الشاشات السحريه هو مرادنا

اعتذر عن الاطاله ولكن واقع لابد ان نبصره لنعرف الي اي مدى وصل بنا

وانتظر ردودكم المفيدة








من مواضيعى في فضائيات اخر اصدار من البرنامج الاسطورى ProgDVB 6.87.6
ما معني العقيدة؟ :
الاغتصاب الحلال
خمسة رجال لا ترغب المرأة في الارتباط بهم
أسس التشريع الإسلامي
سيرفر acamd جاهز لكروت الستلايت - باقة للجزيرة
يارب ارجعنى ( اقرائها وقولى حسيت بأية )
حب الانترنت ما بين الوهم والخيال
  رقم المشاركة : [2]
موقوف
 

افتراضي رد: حب الانترنت ما بين الوهم والخيال

بارك الله فيك وجعله في ميزان حسناتك






من مواضيعى في فضائيات فيديو و صور مرعبة لشاب مات وهو يتصفح المواقع الاباحية
ميسااا على غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [3]
موقوف
 

افتراضي رد: حب الانترنت ما بين الوهم والخيال

مشكووووووووووووور





منى الشاذلي غير متواجد حالياً  

الكلمات الدلالية

حب الانترنت ما بين الوهم والخيال


أدوات الموضوع



الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن » 09:33.
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

تابعنا على الفيس بوك جديد مواضيع المنتدى تابعنا على تويتر Google+‎
أضغط اعجبنى ليصلك جديدنا على الفيس بوك