فضائيات| مكتبة الدريم بوكس | مركز رفع الصور | فضائيات نيوز
تعليم الفوتوشوب





العودة   الإبداع الفضائي > >

أخبار الشرق الأوسط والعالم أخبار الخليج، أخبار عربية، أخبار السعودية، أخبار مصر، أحدث الأخبار

اخبار العراق يوم الاحد 15/4/2012 , iraq news 15-4-2012 , اخبار دولة العراق , اخبار الحكومة العراقية

 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1  
مبدع الاقسام العامة

 

B6 اخبار العراق يوم الاحد 15/4/2012 , iraq news 15-4-2012 , اخبار دولة العراق , اخبار الحكومة العراقية


اخبار العراق يوم الاحد 15/4/2012 - iraq news 15-4-2012 , اخبار دولة العراق الشقيقة , اخبار الحكومة العراقية , اخبار الصحف العراقية
اخبار العراق يوم الاحد 15/4/2012 - iraq news 15-4-2012 , اخبار دولة العراق الشقيقة , اخبار الحكومة العراقية , اخبار الصحف العراقية
اخبار العراق يوم الاحد 15/4/2012 - iraq news 15-4-2012 , اخبار دولة العراق الشقيقة , اخبار الحكومة العراقية , اخبار الصحف العراقية
هذه اهم اخبار دولة العراق الشقيقة واخبار الحكومة العراقية واخبار الصحف العراقية اخبار موقع شبكة اخبار العراق واخبار المواقع العراقية اليوم الاحد 15-4-2012




أفاد مصدر في شرطة محافظة صلاح الدين الأحد بأن مسلحين مجهولين اقتحموا، منزلا يعود لأحد عناصر الجيش العراقي في ناحية سليمان بيك التابعة لقضاء طوز خورماتو وأطلقوا النار من أسلحة رشاشة باتجاه، مما أسفر عن مقتله في الحال. وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن قوة امنية فرضت طوقا امنيا على منطقة الحادث ونقلت جثة القتيل إلى دائرة الطب العدلي، فيما فتحت تحقيقا لمعرفة ملابسات الحادث والجهة التي تقف وراءه.


اصبت بالدوار والخجل وانا اتابع احد اللقاءات التي اجرتها قناة التغيير مع السفير العراقي في العاصمة الاردنية عمان. ومرد هذا الخجل كوني اعلامي وعلى اطلاع ودارية بكيفية اجراء اللقاءات والمقابلات الصحفية مع المسؤولين سواء اكانوا سفراء ام وزراء حيث يسود فيها سيطرة وقدرة المذيع المحاور على ادارة الحوار بالطريقة التي يستطيع من خلالها اولا الحصول على اكبر قدر ممكن من المعلومات
وثانيا توجيه الحوار وبما يخدم المشاهدين وقضاياهم الملحة وليس الحوار مجالا لاستعراض عضلات السفير او المسؤول الذين يحاولون ان يعطوا للمشاهد صورة وردية عن مجالات عملهم رغم وجود مئات الملاحظات على هذا العمل في ظل مانعرفه من ظروف يمر بها العراق باتت على شفاه الصغار والكبار. لقد كانت انطلاقة قناة التغيير من القوة بحيث استطاعت رغم عمرها القصير ان تستحوذ على اهتمام المشاهدين الذين وجدوا في برامجها المادة التي تشبع تطلعاتهم وحاجتهم الى معرفة الحقيقة من مصادر موثوقة ولكن مع الاسف بدأنا نرى مع مرور الوقت وخاصة خلال الاشهر القليلة الماضية ابتعاد القناة عن المهنية المحترفة فبعد ان كنا نأمل ان تنافس التغيير قناتي الجزيرة والعربية وحتى الشرقية والبغدادية نراها تتراجع الى مستويات متدنية رغم وجود كفاءات مبدعة مازالت تعمل فيها من امثال سحر الاصيل وجلال النداوي وافل الصقر . اننا نرى ان يصار الى اعادة النظر فيما تقدمه القناة وخاصة فيما يتعلق بمقدمي البرامج الحوارية منها واختيار الكفوئيين للتصدي الى هذه المهمة التي من خلالها تعرف قدرة القناة على المحاورة مع الضيوف وليس الاستسلام لاطنابهم واللف والدوران ومحاباتهم لهذه المصلحة الشخصية او تلك او الخوف السياسي بعيدا عن الموضوعية ومحاولات ركوب موجة المجد وتخليد الذات. اننا على قناعة تامة من قدرة الشيخ طارق الحلبوسي على تصحيح مسار القناة بما عرف عنه من متابعة خاصة وان امولا طائلة صرفت ومازالت تصرف على هذه القناة الوليدة والتي ينتظر منها الجميع ان تكون علامة فارقة وليس رقما يضاف الى الكم الهائل من القنوات الفضائية التي لا يعرف الكثيرون حتى اسماءها. والله من وراء القصد


أعلنت مديرية شرطة الأقضية والنواحي في كركوك الأحد إن مسلحين مجهولين فجروا ، عبوة ناسفة استهدفت سيارة قائد صحوة ناحية الرياض مهدي صالح قرب قرية النوافل مما أسفر عن مقتل نجله في الحال، فضلا عن إلحاق أضرار مادية كبيرة في سيارته، فيما لم يصب صالح بأذى. وقال مدير الشرطة العميد سرحد قادر أن قوة من الشرطة فرضت طوقا موقع الحادث ومنعت الاقتراب منه، فيما نقلت الجثة إلى دائرة الطب العدلي.


لاحظ مجلس محافظة البصرة في الآونة الأخيرة من تكرار الهجمات التي تستهدف منازل شخصيات دينية وسياسية باستخدام قنابل صوتية في بعض المناطق مؤكدا أن الهجمات نفذتها أياد خفية بدافع خلق فتنة بين الأحزاب السياسية والجهات الدينية في المحافظة. معتبراً أن الغاية منها خلق فتنة بين الجهات الدينية والسياسية في المحافظة. ودعا رئيس المجلس القوات الأمنية الى بذل أقصى ما بوسعها للقبض على منفذي تلك الاعتداءات في أقرب وقت ممكن، مضيفاً أن هجماتهم تؤثر سلباً على الوضع الأمني المستقر في المحافظة. من جانبه قال قائد قوات الشرطة في المحافظة اللواء فيصل كاظم العبادي إن تكرار الهجمات باستخدام قنابل صوتية يرتبط بنزاعات عشائرية، موضحاً أن قوات الشرطة تمكنت من القضاء على ظاهرة (الدكه) التي تعني قيام أحدهم باطلاق النار قرب بيت خصمه لإجباره على فض الخلافات القائمة بينهما عشائرياً. ولفت العبادي الى أن اعتقال بعض الذين قاموا بـ(الدك) ومصادرة بنادقهم دفع بآخرين الى استخدام القنابل الصوتية لسهولة حملها وتفجيرها من أجل ترويع خصومهم ودعوتهم الى إتباع السياقات العشائرية، مشددا على أن قوات الشرطة تتعهد باعتقال منفذي الهجمات بالقنابل الصوتية في المستقبل القريب.


دعت بعثة الأمم المتحدة في العراق السلطات إلى اتباع الإجراءات القانونية المتعلقة باحتجاز رئيس مفوضية الانتخابات فرج الحيدري ورئيس الدائرة الانتخابية السابق كريم التميمي.وقالت البعثة في بيان أصدرته إنها على علم باحتجاز الحيدري والتميمي
منذ الثاني عشر من نيسان أبريل الماضي، وأشارت إلى أنها ستواصل متابعة القضية عن كثب


نفى إئتلاف العراقية الأنباء التي تحدثت عن عدم عودة رئيس الائتلاف اياد علاوي الى بغداد بسبب ما قيل عن الكشف عن عدة محاولات لاغتياله، فيما نفى المتحدث باسم الائتلاف حيدر الملا وجود صفقة بين العراقية والتحالف الكردستاني لسحب الثقة من المالكي.


وقالت ميسون الدملوجي، المتحدث الرسمي باسم القائمة، في بيان لها أن علاوي يتعرض لمحاولات ومخططات اغتيال مستمرة، كان آخرها قبل نحو عام. واكتشف مخطط الاغتيال من قبل قناصة عند سفره من المطار المدني بعد أن منع هو وآخرون من استعمال المطار العسكري. وأضافت الدملوجي لقد كذبت الحكومة هذا الخبر حينها، لكنها عادت وأكدته بعد أن انكشفت خطة الاغتيال، وهذا المخطط وغيره لم يثن علاوي عن الوجود في بغداد.وأكدت الدملوجي أنه متى ما استكمل زياراته ولقاءاته السياسية وبعض الإجراءات الطبية البسيطة والالتزامات العائلية فإنه سيكون في بغداد، موضحة في الوقت نفسه أنه لا يوجد للعراقية أو (الوفاق) أو لعلاوي مكتب في أربيل ومكاتب الكرد جاهزة لاستقبالهم في أي وقت.وفي السياق نفسه نف ائتلاف العراقية أيضا، الأنباء التي كانت قد تحدثت عن وجود صفقة بين العراقية والتحالف الكردستاني لسحب الثقة من المالكي. وقال المتحدث باسم العراقية، حيدر الملا، في تصريحات صحافية إنه لا توجد أي صفقة بين العراقية والتحالف الكردستاني بشأن كركوك والمناطق المتنازع عليها.وأضاف الملا أن إئتلاف العراقية لم يعقد أي صفقة سياسية مع التحالف الكردستاني لسحب الثقة من حكومة المالكي مقابل تقديم تنازل عن كركوك والمناطق المتنازع عليها، لافتا إلى أن هناك عملا سياسيا من أجل إعادة هيكلة العملية السياسية. وأشار إلى أن على الحكومة إعادة حساباتها وإشراك الأطراف السياسية الأخرى في إدارة الدولة وعدم تهميش أي طرف.وأكد النائب في البرلمان العراقي عن التحالف الكردستاني، شوان محمد طه، أن الكرد يعملون حتى الآن وبصيغ مختلفة من أجل حلحلة القضايا العالقة للوصول إلى توافقات مقبولة بشأنها قبل فوات الأوان. وقال طه في تصريح صحفي أن المشكلة التي تواجهنا وتواجه الكتل السياسية الأخرى هي استعلاء وغرور كتلة دولة القانون لأنها لم تعد مهتمة بأمر المؤتمر الوطني على الرغم من ادعائها إعلاميا خلاف ذلك. وأشار إلى أن المشكلات التي نعاني منها جميعا كبيرة وتتطلب حلولا حقيقية، ولكن هناك عدم جدية في هذا المجال؛ لأن دولة القانون تريد أن تستند على شرعيتها الخاصة في إدارة الدولة لا تلك التي يقرها الدستور أو التوافقات، وبذلك فإنهم يمضون قدما نحو المزيد من المركزية في اتخاذ القرارات وتهميش الشركاء.وأضاف أنه في حال بقاء الأمور على ما هي عليه واستمرار المناوشات والمشكلات بين الكتل السياسية جميعا بمن في ذلك بعض أطراف التحالف الوطني، فضلا عن (العراقية) والتحالف الكردستاني، فإن الصدام مع دولة القانون آت لا محالة.وردا على أنباء عن مساع لسحب الثقة من الحكومة أو من رئيس الوزراء شخصيا قال النائب الكردي، "لم يتم حتى الآن بحث مفردات بهذا الشأن، ولكن الكتل السياسية تبحث حاليا عدة خيارات بشأن التعامل مع الأزمة، وقد تم تأجيل الصدام مع دولة القانون لأكثر من مرة، ولكنه قد لا يستمر التأجيل مرة أخرى".وكشف طه عن وجود تباين في وجهات النظر بين الكتل السياسية مثل (العراقية) والتحالف الكردستاني وحتى أطراف في التحالف الوطني، وهو ما تستفيد منه دولة القانون، لكن هناك موقف موحد حيال القضايا الرئيسية وهو ما قد يتبلور في المستقبل القريب".وكان النائب المنسحب من دولة القانون، جواد البزوني، أعلن، أمس، عن وجود رغبات لبعض قيادات حزب الدعوة الإسلامية بترشيح شخص غير المالكي لمنصب رئاسة الوزراء، ومنهم علي الأديب. وقال البزوني في تصريح صحافي، هناك تنافس سياسي على السلطة، وهذا التنافس شئ طبيعي في العملية السياسية والأنظمة الديمقراطية، مشيرا إلى وجود رغبات لبعض قيادات حزب الدعوة بترشيح شخص غير المالكي لمنصب رئاسة الوزراء «ومنهم وزير التعليم علي الأديب ونائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني»


حدد الباحث والمفكر العربي عبد الحسين شعبان أن إشتراطات التغيير بتحقيق مبدأ المواطنة والتخلي عن التخندق الطائفي والعرقي لمصلحة المشروع الوطني الجامع. وأكد شعبان في محاضرة ألقاها أمس في الجمعية الأردنية للعلوم والثقافة أن رياح التغيير العربية لن تتوقف عند هذا البلد أو ذاك وإنما هي ظاهرة يتوقع الباحث أن تعصف بالدول الإستبدالية وتعين رسم خارطة العالم العربي من جديد. وأوضح أن رياح الربيع العربي تكست عن حافات البحر الأبيض المتوسط في نهاية الثمانينيات بفضل إنشغال العالم ببتداعيات إنهيار الإتحاد السوفيتي وحلف واشو مشيرا إلى أن التغيير مستمر ويصل إلى مديانه المرجوة. وعزا أسباب ما يحدث في الوطن العربي من متغيرات إلى فشل المشروع القومي وإخفاقه في تحقيق إشتراطات العدالة والتنمية وحاجات المواطن في الحرية والديمقراطية وضمان عيشة الرغيد وأكد أن تطورات الأحداث في تونس ومصر فاجأت العالم لسرعة وتيرتها متوقعا أن تشهد سوريا تطورات تلبي مشاغل وتطلعات المحتجين ربما يعزز من وحدة سوريا أرضا وشعبا. وأضاف أن النزوح الهوية الطائفية وليس الهوية الوطنية الجامعة سيغر بالمشروع الوطني ويشظي االوطن إلى كانتونات طائفية وعرقية. وحدد إشتراطات الهوية الوطنية بمعايير العدالة والحرية والديمقراطية والتمسك بالوطن كجامع لكل الأطياف. وتوقع إخفاق المشروع الطائفي في الوطن العربي غير أنه أشار إلى أن الإخفاق سيحتاج إلى سنوات حتى تظهر للمواطن أن هذا المشروع ليس بديلا عن التمسك بالهوية الوطنية العابرة للطائفة والعرق، وختم أن ما يجري في العراق هو تجربة غير ناضجة وأن إستمرارها يرتبط بتطورات الأحداث على الأرض مؤكدا أن المحاصصة الطائفية ليست حلا لمشاكل العراق.


يبقى انعقاد المؤتمر الوطني لحل الازمة السياسية يراوح في مكانه رغم مرور عدة اشهر على طرح فكرته من قبل الرئيس العراقي جلال الطالباني بعد ان وصلت الامور بين اطراف العملية السياسية الى حافة الانفجار والانهيار بعد ان بقى الجميع متمسكون بمواقفهم المعلنة في ظل استئثار نوري المالكي بالسلطة واقصاء الاخرين.


فقد توقع عضو اللجنة التحضيرية للاجتماع الوطني رئيس الجبهة التركمانية النائب ارشد الصالحي ان"يكون الاجتماع الثامن للجنة منتصف هذا الاسبوع".وقال الصالحي ان"اللجنة التحضيرية قررت ان يكون الاجتماع هذا الاسبوع، بحضور نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي من اجل التوصل الى ورقة عمل موحدة، بعد ان فشلت الاجتماعات السابقة بوضع هذه الورقة".واضاف انه"من الصعب ايجاد ورقة عمل موحدة في الوقت الراهن في ظل السيناريو الذي يعتري المشهد السياسي".من جانبه قال عضو اللجنة التحضيرية عن التحالف الوطني النائب خالد الاسدي إن"هناك جهودا يبذلها نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي لدعوة الكتل السياسية للاجتماع".واكد الاسدي"حرص التحالف الوطني على عقد الاجتماع الوطني واستعداده لتلبية اية دعوة لعقد اجتماع اللجنة التحضيرية".ونفى الاسدي"وجود انهيارات في الاتفاقات بين الكتل"،مبينا ان الكتل السياسية من مصلحتها عقد الاجتماع الوطني وليس افشاله".واضاف ان"الحوارات بين الكتل تجري على وفق ما مرسوم لها"، مشدداً على ان"الاجتماع الوطني سيكون في اقرب فرصة بعد ان تستكمل اللجنة التحضيرية اعمالها.و دعا الرئيس الاسبق لمجلس النواب محمود المشهداني الكتل السياسية الى تهيئة الارضية الملائمة لعقد الاجتماع الوطني.وقال المشهداني في تصريح صحفي اليوم :" ان تأخر عقد الاجتماع الوطني سيعقد من المشهد السياسي ويفاقم الازمة . وعلى الكتل السياسية تقديم تنازلات تساعد في نجاح الاجتماع ، وعلى الفرقاء السياسيين الجلوس على طاولة الحوار المباشر من اجل توفير ارضية ملائمة تساعد على نجاح الاجتماع ".وأضاف :" ان لجوء البعض الى وسائل الاعلام وابداء الاراء المتشنجة لا يخدمان جميع الكتل السياسية ويعقد ان المشهد السياسي "، مشدداً على ضرورة ان يشعر الجميع بحجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم سواء كانوا مشاركين في الحكومة ام الذين يجلسون على مقاعد البرلمان أكد النائب عن كتلة المواطن محمد اللكاش اصرار تحالفه على عقد الاجتماع الوطني باسرع وقت ممكن.وقال في تصريح صحفي اليوم:" ان عدم عقد الاجتماع الوطني خلال الفترة الحالية سيزيد الازمه تعقيداً ، نافيا في الوقت نفسه وضع اي شروط تعجيزية من قبل التحالف الوطني في الورقة المقدمة للجنة التحضيرية ،مبيناً ان احترام الدستور والعمل وفق اطره اهم ماركز عليه التحالف الوطني في ورقته واهم ماسيركز عليه خلال الاجتماع".وشدد على ضرورة ان يكون لجميع الكتل السياسية حافز لعقد الاجتماع الوطني والنظر لمصلحة المواطن قبل المصالح الشخصية والفئوية".وكان رئيس الجمهورية جلال طالباني قد دعا اللجنة التحضيرية للاجتماع الوطني لتكثيف جهودها من اجل التوصل الى جدول اعمال وموعد جديد للاجتماع بعد ان كان مقرراً ان يعقد الخميس قبل الماضي وتأجل الى اشعار اخر. اكد النائب عن ائتلاف دولة القانون عباس البياتي ان الاجتماع الوطني هو الحل الامثل لجميع المشاكل السياسية.و ان جميع الكتل على يقين بان الاجتماع الوطني سيتمكن من حل الخلافات السياسية.وقال في تصريح صحفي :" ان اي اجتماع اخر لايمكن ان يحل المشاكل بين الكتل السياسية عدا الاجتماع الوطني ، بإعتباره اجتماعاً دعا اليه رئيس الجمهورية ، بالاضافة الى توافق الكتل السياسية على عقده".مضيفا ان ورقة التحالف الوطني لايوجد فيها اي مطلب خاص او فقرة غير دستورية".واشار الى :" ان اي شروط مسبقة قبل الاجتماع الوطني مرفوضة ، لأننا في عملية سياسية دستورية ، وزمن التوافقات السياسية انتهى ، ولابد من ان يخضع الجميع للدستور".يذكر ان رئيس الجمهورية جلال الطالباني حدد ، الخامس من شهر نيسان الحالي، موعدا لانعقاد الاجتماع الوطني ، لكن المشاكل التي اثيرت مؤخراً بين الكتل السياسية وخاصة بين دولة القانون والتحالف الكردستاني اجلت عقد الاجتماع.واشترطت القائمة العراقية مشاركتها بالاجتماع الوطني حضور "قادة الصف الأول" وتنفيذ اتفاقية اربيل، فيما طالبت بإيقاف الإجراءات الخاصة بحق نائب رئيس الوزراء صالح المطلك وإنهاء "البعد السياسي" لقضية نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي ، الامر الذي رفضه رئيس الوزراء نوري المالكي.و أكد النائب عن القائمة العراقية حامد المطلك , ان على قادة الصف الاول في البلاد ان يدركوا ان كراسيهم لن تدوم والذي سيبقى هو الشعب العراقي والمواقف المشرفة . بحسب تصريح ادلى به واوضح المطلك:" نحن اليوم بامس الحاجة الى وقفة ضمير ومحاسبة النفس والاستفادة من الاخطاء ودراسة ما نحن عليه اليوم من اجل بناء العراق لذا لا نجد خيار سوى ان يجلس القادة على مستوى الصف الاول مع بعضهم على طاولة الحوار والقبول بمبادرة السيد مسعود بارزاني , وعقد اجتماع في اي محافظة من العراق من اجل وضع النقاط على الحروف والخروج بمنهج سياسي موحد يكون اساسه قبول الاخر ". وتابع النائب عن العراقية :" على السياسيين ان ينظروا الى العراقيين وان يدركوا ان الكراسي لا تدوم والشعب العراقيوالمواقف المشرفةههي التي ستبقي" .مبينا ان من يفتعل الازمات اما يكون مرتبطك بأجندات خارجية او مرتبط بمصلحته الشخصية والذاتية ولا يريد ان يغادرها .يشار الى ان الساحة السياسية باتت تشهد بين الحين والاخر ازمة سياسية جديدة , مما اثار استياء شديدا لدى الشارع العراقي متهما بعض السياسين العمل على صناعة الازمات بهدف نحيقي غايات وكاسب شخصية .و اعتبر النائب عن كتلة المواطن السيد فرات الشرع اوضاع البلاد الحالية بانها في امس الحاجة الى التهدئة والتروي بدلا من اطلاق التصريحات والاتهامات المتشنجة والمتبادلة .وقال في تصريح صحفي اليوم: " ان التصريحات والاتهامات المتبادلة بين بعض الكتل السياسية لن تصب في صالح العملية السياسية ومسارها الديمقراطي الذي اصبح مثالاً يحتذى به في المنطقة " مبيناُ " على الجميع ان يتخذوا من الحوار المتبادل اساساً لحل الازمات بدل تأزيمها".ودعا الشرع الكتل السياسية الى استثمار الدعوات الخاصة بحل الازمات عبر الطاولة المستديرة او الاجتماع الوطني او اي لقاء اخر من اجل عبور هذه المرحلة الحساسة من تاريخ البلاد الى مرحلة جديدة اساسها التوافق الوطني والشراكة الحقيقية".وتتبادل بعض الكتل السياسية الاتهامات حول مسؤولية عدم التوصل الى حلول للازمات والمشاكل عبر وضع شروط تعجيزية للحل او عبر التسويف والمماطلة في تنفيذ الاتفاقات المبرمة. و اكد الناطق الرسمي للتحالف الكردستاني مؤيد الطيب ان رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني لم يحدد مكان انعقاد اجتماع قادة الكتل السياسية الذي دعا اليه للخروج من الازمة السياسية الحالية.وقال الطيب في تصريح صحفي :" ان عقد الاجتماع ضروري جدا والاهم هو ما سيتمخض عنه من نتائج وليس مكان انعقاده ". وكر ان بارزاني دعا الى اجتماع عاجل للقادة السياسيين لحل المشاكل العالقة بشرط حضور رئيس الوزراء نوري المالكي.وتشهد الساحة السياسية خلافات بين القوى السياسية المشكلة للحكومة مما دعا عدد من القادة والشخصيات الى المطالبة بعقد اجتماعات ولقاءات بين الفرقاء السياسيين لتفكيك الازمات التي نجمت عنها تلك الخلافات ومن بين ابرز تلك الدعوات مبادرة الطاولة المستديرة التي اطلقها رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي عمار الحكيم ودعوة رئيس الجمهورية للاجتماع الوطني


اكد وزير الدولة لشؤون الاعلام والمتحدث باسم الحكومة الاردنية راكان المجالي عمق العلاقات العراقية الاردنية في شتى المجالات مشيرا الى ان العلاقة مع العراق علاقة تاريخية وفكرية وسياسية واقتصادية وهي "علاقة حميمة على الدوام"، مشيرا الى ان موقف الدولتين من الازمة في سوريا "متقارب جدا".وأوضح المجالي في مقابلة صحفية "الاردن ينظر الى العراق على انه الدولة الشقيقة


بغض النظر عن التسميات ، فالذي يربط الاردن بالعراق لا يتوفر لبلد آخر .وأضاف ان "العلاقة بين البلدين تتطور بشكل مستمر وايجابي فنحن امتداد لبعضنا وأن توطيد وتطوير هذه العلاقة واستمرارها تحتمه المصالح المشتركة اضافة الى الاواصر التاريخية واواصر القربى والعواطف ".واشار الى أن انعقاد القمة في بغداد هو "خطوة نوعية بغض النظر عن الظرف التاريخي الذي تعيشه المنطقة والعراق، وأن الاردن كان حريصا على حضور القمة بوفد على اعلى المستويات".وذكر أن حكومته " تحرص منذ ان تشكلت على فتح قنوات اتصال اضافية"، مضيفا "لكن ظروف العراق تبطئ من هذه المحاولات". وكشف عن أن "هناك زيارة ستتم قريبا الى العراق".وعن مستقبل العلاقات الاقتصادية وحجم التبادي التجاري بين البلدين قال المجالي إن "العلاقة مع العراق في مسارها الصحيح وهناك آمال كبيرة على مستوى العلاقات الاقتصادية ورفع حجم التبادل التجاري بين البلدين فيوم بعد يوم يتطور التبادل التجاري وقد تم الاتفاق على دخول المنتجات الزراعية الاردنية الى العراق".وعن سؤال حول موقف البلدين من الازمة السورية رأى المجالي "نحن والحكومة العراقية على نفس الموقف ، فنحن ضد التدخل العسكري وضد اغلاق الحدود مع سوريا وضد اي معاناة يتعرض لها الشعب السوري ، كذلك لنا مصالح مميزة مع سوريا ، فجزء كبير من صادراتنا تتم عبر الاراضي السورية "، موضحا "انا لا أشعر ان موقف العراق مختلف عن موقف الاردن فإذا لم يكن متطابق فهو متقارب جدا".وعن الصعوبات التي يتعرض لها العراقيون خلال تواجدهم في الاردن قال المجالي "طاقتنا محدودة في استيعاب الوافدين الى بلدنا فضلا عن اختلاط الامور وتوغل تنظيم القاعدة في العراق "، مضيفا "لم يكن من الممكن السيطرة على الوضع دون اتحاذ اجراءات احترازية، ولكن نحن على علاقات افضل بالوافدين العراقيين".واعرب عن امله ان " تكون الاشهر القادمة زمنا جديدا للتعاون بين الاردن والعراق"، كاشفا ان الاردن "تنفق من 3 الى 4 مليارات سنويا على تامين النفط ومشتقاته".



انتقد النائب عن ائتلاف العراقية مطشر السامرائي، الصورة التي تدار بها مؤسسات الدولة العراقية ، مبيناً أن نسبة 80% من مؤسسات الدولة تدار بالوكالة . وأوضح السامرائي اليوم الاحد أن إدارة المؤسسات بالوكالة لا يوصل إلى بناء دولة ، إضافة إلى ذلك أن عملية الإدارة بهذا الشكل تساهم في زعزعة الثقة بين الكتل السياسية .وأضاف أن إدارة الدولة اليوم مربكة ومتلكئة، مشدداً على ضرورة إنهاء هذا الملف بسرعة وعدم تركه بهذه الصورة .وكان نواب من كتل سياسية مختلفة اجمعوا على أن اغلب مؤسسات الدولة تدار بصورة غير قانونية لأنها تدار عن طريق الوكالة، مشددين على رغبة الحكومة بالاحتفاظ بهذه المناصب وعدم عرض الأسماء المرشحة لها بالأصالة في مجلس النواب.


حذر صالح المطلك نائب رئيس الوزراء من محاولات ربط البنك المركزي بالحكومة العراقية والتدخل بشؤونه، منبها إلى أن هذا الإجراء والتدخل بشؤونه وصلاحياته وسياسته المالية سيؤدي إلى انهيار العملة العراقية واضعاف الاقتصاد وسيعرض أموال البنك المركزي،وهي المال العام إلى الخطر.ولفت المطلك إلى أن الحكومة العراقية أصدرت موقفين متناقضين حوله، الأول نفت فيه نيتها بربط البنك بها بينما كان الموقف الثاني قرارها بتأجيل عملية رفع الاصفار وهو تدخل غير قانوني في عمل البنك المستقل في سياسته، مشيراً إلى أن العملة العراقية تدنت قميتها مؤخراً الى ادنى مستوى لها منذ سنوات.وأوضح المطلك ان الحكومة العراقية أصدرت موقفين رسميين متناقضين حول البنك المركزي،مشيرا إلى ان بيان الحكومة العراقية حول نفي نيتها ربط البنك المركزي بها يناقض قرارها الثاني بتأجيل عملية رفع الاصفار من العملة العراقية.وبين المطلك ان كان الأجدر ترك موضوع رفع الاصفار من العملة العراقية الى البنك المركزي والتشاور والتنسيق معه كونه الجهة المختصة صاحبة الخبرة والمسؤولة دستوريا عن العملة العراقية منبها إلى ان هذا القرار يعكس سيطرة الحكومة على سياسة البنك المركزي وارتباطا غير معلن للبنك بالحكومة.وأضاف المطلك ان ربط البنك المركزي بالحكومة العراقية اجراء خطير سيكون له تاثيرات سلبية على سياسة البنك المركزي النقدية المستقلة وسيؤثر على قوة العملة العراقية وبالتالي انهيارها واضعاف الحالة الاقتصادية للبلاد.واضاف المطلك ان هذا الاجراء غير المقبول سيعرض اموال العراق واموال مواطنيه المودعة في البنك المركزي الى الخطر. مؤكدا ان هذه الاموال مقدسة وليس من حق احد تعريضها للخطر كونها المال العام.وشدد المطلك على ان المادة 103 من الدستور العراقي وتحديدا الفقرة الثانية من هذه المادة تنص على ان البنك المركزي يسآئل من قبل مجلس النواب عن اعماله وسياسته. مؤكدا انه ليس لأحد آخر الحق في ذلك كونه يحمي المال العام للبلاد.واشار المطلك الى ان البنك المركزي مسؤول على ادارة ما يقارب 100 مليار دولار من واردات الحكومة والمصارف والاحتياطي النقدي للبلاد.ونبه المطلك الى ان احترام استقلالية الهيئات المستقلة في البلاد وخصوصا البنك المركزي هو جزء من ديمقراطية العراق الجديد الذي يجب احترامه من قبل جميع الكتل السياسية كونه اكبر مؤسسة مالية في العراق.ولفت المطلك الى ان محاولات ربط البنك المركزي بالحكومة العراقية سيبعث برسالة سلبية الى البنوك العالمية وخاصة صندوق النقد الدولي والبنك الدولي التي تؤكد على استقلالية سياسة البنك المركزي العراقي وتعتبر ان امواله مقدسة.



تمكنت قوة من مديرية شرطة محافظة البصرة من القبض على 17 مطلوبا بقضايا جنائية مختلفة وضبط أسلحة وسيارات مطلوبة.وقال قائد شرطة البصرة اللواء فيصل العبادي في تصريح صحفي اليوم الاحد ان "الاجهزة الامنية استطاعت خلال عمليات دهم وتفتيش القبض على 17 مطلوبا بقضايا جنائية مختلفة وفي مختلف مناطق البصرة".
واضاف ان "مفارز امنية تابعة الى فوج الطوارئ الثاني استطاعت العثور ايضا 6 قنابر هاون عيار 82 ملم في المحافظة، وثلاث بنادق كلاشنكوف وتسع عجلات مطلوبة".واوضح انه "خلال عمليات اخرى في البصرة ألقت مفارز تابعة إلى مركز شرطة الجمهورية القبض على متهم سارق وبحوزته دراجة نارية مسروقة ولا تحمل لوحات تسجيل


القت قوة من شرطة ميسان القبض على شخص يقوم بترويج الحبوب المخدرة في احدى مناطق مركز مدينة العمارة .وذكر مصدر امني في الشرطة اليوم:" ان الشخص ضبط متلبسا وبحوزته 277 شريطا من الحبوب يحتوي على 5540 قرص وقد أحيل المتهم
الى مركز مكافحة المخدرات لتدوين اعترافاته الأولية استعدادا لتقديمه الى القضاء والتحفظ على كميات الحبوب المضبوطة بحوزته



عثرت قوة حكومية على جثة صبي قضى غرقا في نهر الزاب الصغير ،جنوب كركوك مركز محافظة التأميم .وأوضح مصدر حكومي لوكالات الأنباء إن مفرزة أمنية عثرت ،على جثة صبي يبلغ من العمر 12عاما ،في نهر الزاب الصغير في منطقة جبل بور بقضاء داقوق جنوب كركوك.مبينا أن سبب وفاة الصبي غرق في النهر.وأضاف المصدر إن القوة التي عثرت على الجثة نقلتها إلى دائرة الطب العدلي .


أفاد مصدر في شرطة محافظة بابل، الأحد، بأن مدير التصاريح الأمنية في كهرباء الفرات الأوسط نجا من محاولة اغتيال بانفجار عبوة ناسفة في باحة منزله وسط الحلة. وقال المصدر في تصريح صحفي إن عبوة ناسفة كانت مزروعة في باحة منزل يعود لمدير التصاريح الأمنية في كهرباء الفرات الأوسط ، في حي الأكرمين وسط الحلة، انفجرت، مما أسفر عن إلحاق أضرار بالمنزل من دون حدوث أي إصابات بشرية.وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن القوة فرضت طوقاً حول مكان الانفجار، وفتحت تحقيقا لمعرفة ملابسات الحادث والجهة التي تقف وراءه.








من مواضيعى في فضائيات توقعات الابراج اليوم السبت 18-4-2015 , برجك اليوم السبت 18 ابريل 2015
حظر تطبيق News عن المستخدمين في الصين من قبل شركة أبل
تفسير معنى إسم حظ فى الحلم , اسم حظ فى المنام
هدف يوفنتوس الاول امام ريال مدريد 2-2 يوفنتوس 05-11-2013 دوري ابطال اوروبا 2013
توقعات الابراج مع جاكلين عقيقي اليوم الاربعاء 27-11-2013 , برجك اليوم مع جاكلين 27 نوفمبر 2013
توقعات الابراج مع جمانة قبيسى اليوم الخميس 20-11-2014 , برجك اليوم مع جمانة قبيسى 20 نوفمبر 2014
بحث عن غينيا بيساو ، بحث كامل عن غينيا بيساو جاهز بالتنسيق ، مقال عن غينيا بيساو
Today's daily horoscope for Thursday 23 January 2014

اخبار العراق يوم الاحد 15/4/2012 , iraq news 15-4-2012 , اخبار دولة العراق , اخبار الحكومة العراقية


أدوات الموضوع



الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن » 23:45.
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

تابعنا على الفيس بوك جديد مواضيع المنتدى تابعنا على تويتر Google+‎
أضغط اعجبنى ليصلك جديدنا على الفيس بوك