فضائيات| مكتبة الدريم بوكس | مركز رفع الصور | فضائيات نيوز
تعليم الفوتوشوب





العودة   الإبداع الفضائي > >

أخبار الشرق الأوسط والعالم أخبار الخليج، أخبار عربية، أخبار السعودية، أخبار مصر، أحدث الأخبار

اخبار مصر يوم الاحد 22/4/2012 - egypt news 22-4-2012

 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1  
مبدع الاقسام العامة

 

B6 اخبار مصر يوم الاحد 22/4/2012 - egypt news 22-4-2012


اخبار مصر يوم الاحد 22/4/2012 - egypt news 22-4-2012

هذه اهم اخبار مصر واخبار الثورة المصرية 25 يناير واخبار الحكومة المصرية واخبار مرشحين الرئاسة واخبار اللجنة التاسيسية للدستور واخبار مصر اليوم واخبار مصر الان واخبار مصر لحظة بلحظة واخبار مجلس الشعب واخبار الصحف المصرية اليوم الاحد 22-4-2012

فى الوقت الذى تصاعد فيه الجدل حول عضوية حازم أبوإسماعيل فى جماعة الإخوان بعد نفيه فى تصريحات قاطعة انضمامه نهائيا لصفوف الجماعة، وتأكيد المهندس سعد الحسينى رئيس لجنة الخطة والموازنة بمجلس الشعب وعضو مجلس الإرشاد، فى حوار له بصحيفة الأهرام، أن المرشح الرئاسى المستبعد كان عضوا فى جماعة الإخوان المسلمين واستقال، توصلت «اليوم السابع» ومن خلال معلومات مؤكدة أن الشيخ حازم أبوإسماعيل كان عضوا بشعبة الدقى بجماعة الإخوان، والتى كانت تضم فى عضويتها كلا من الدكتور عبدالرحمن سعودى صاحب سلسلة «سعودى ماركت» الشهيرة، والدكتور أحمد سليم فؤاد، والدكتور إبراهيم مصطفى مسؤول الإغاثة باتحاد الأطباء، ومحمد كوك، وعصام سلطان عضو مجلس الشعب والمحامى المعروف، وأسامة الجيار مسؤولا عن الشعبة، وسعد زغلول العشماوى مسؤول المكتب الإدارى بجانب محمد عبدالقدوس.

وكشفت المعلومات أن اجتماعات الشعبة كانت تتم فى منزل الدكتور رؤوف فاضل، وأن جميع أعضاء الشعبة مازالوا على قيد الحياة، ومازالوا أعضاء فى جماعة الإخوان.

والسؤال الذى يطرح نفسه بقوة لماذا يلتزم هؤلاء الصمت حيال تصريحات الشيخ حازم أبوإسماعيل التى ينكر فيها تماما أنه كان عضوا بجماعة الإخوان المسلمين؟ ولماذا لا يخرج هؤلاء عن صمتهم ويعلنون الحقيقة أمام الرأى العام.

من ناحية أخرى علمت «اليوم السابع» أن المهندس هانى حافظ المتحدث الإعلامى باسم حملة الشيخ حازم صلاح أبوإسماعيل المرشح «المستبعد» من الانتخابات الرئاسية انسحب من الحملة نهائيا، وأشارت مصادر مطلعة فى الحملة إلى أن هانى الذى كان يتولى مسؤولية إدارة الصفحة الرسمية لحازم على «الفيسبوك» طلب إعفاءه من أى عمل إدارى بالحملة بعد استبعاد أبوإسماعيل نهائيا من السباق الرئاسى بسبب ازدواج جنسية والدته.

وأكدت المصادر أن حملة أبوإسماعيل تعانى من أزمة عنيفة، حيث أبدى عدد كبير من أعضاء الحملة استياءهم من طريقة إدارة أزمة «ازدواج جنسية» والدته وطلب عدد منهم من حازم أن يكشف عن المستندات التى تثبت صحة موقفه وتؤكد أن والدته لم تحصل بالفعل على الجنسية الأمريكية كما يزعم، لكنه رفض تماما إظهار أى ورقة واكتفى بالتأكيد على أنه سيظهر المستندات التى تثبت صحة موقفه فى الوقت المناسب، وهو ما لم يحدث منذ أكثر من أسبوع.

وأفادت المصادر أن حازم قال لأعضاء حملته الانتخابية بالنص «موضوع الرئاسة انتهى»، وصدرت تصريحات عنه قبل مليونية الجمعة الماضية أكد فيها أن الهدف من الخروج يوم الجمعة الماضية ليس قرار استبعاد مرشح للرئاسة، وقال: «لقد تجاوزنا هذه الجزئية إلى ما هو أوسع وأرحب»، لافتة إلى أن هذه التصريحات تأتى فى إطار خطته لـ«الخروج المشرف» من الأزمة. فى السياق نفسه هدد حازم صلاح أبوإسماعيل الناشط الشاب وائل غنيم دون أن يذكر اسمه صراحة بالكشف عن معلومات بشأن علاقته ببعض الجهات الخارجية والداخلية المحددة، وقال فى تصريحات نشرها على صفحته بالفيسبوك: «بالنسبة لبعض الأسماء التى تجتهد باستمرار فى إثارة الشبهات حول مسألة الجنسية فإن بعض الشباب يعمل الآن على تجميع معلومات قدمت إلينا عن خلفيات لعلاقات لهم بجهات خارجية محددة وجهات داخلية محددة أيضا، وذلك من قبل ثورة 25 يناير وبعدها، وسيجرى التحقق من هذه المعلومات خلال أيام إن شاء الله بقدر المستطاع». وأشار أبوإسماعيل إلى أنه حصل على معلومات تؤكد أن السفيرة المصرية التى وقعت الأوراق التى أرسلت للجنة الانتخابات هى جزء من حملة ترشيح عمر سليمان للرئاسة، وإحدى الموقعات على بيان مطالبته بالترشح.

وأكد أبوإسماعيل أنه سيحصل على حكم قضائى يثبت أن لجنة الانتخابات تدعى على المستندات التى تزعمها بشأنه ما ليس موجودا فيها، وأنها بهذا الزعم عن أوصاف لا وجود لها تكون قد ارتكبت تزويرا أو ادعاء باطلا أدى إلى قرار الاستبعاد الباطل، وأضاف: «سألاحقهم فردا فردا بهذا الحكم دون سواه، وهو يكفى ليعلم الجميع من الصادق ومن الكاذب».


تجمع العشرات من الأئمة وشيوخ الأزهر أمام دار الإفتاء المصرية، للمطالبة بإقالة الدكتور على جمعة مفتى الديار المصرية، وذلك اعتراضاً على زيارته للقدس.

وردد المتظاهرون هتافات تضمنت "يسقط يسقط.. مفتى العسكر"، "لا إفتاء ولا إمامة بعد ما هنت العمامة"، "يسقط يسقط.. حكم المفتى"، "يا مفتيهم كفاية كفاية.. هى دى كلمة النهاية"، "ياللا يا أزهر قول الحق.. المفتى أخطأ ولا لأ"، كما طالبوا بإقالة المفتى وحرمة زيارة المسجد الأقصى إلا لأهل فلسطين، بالإضافة إلى إلغاء التطبيع مع إسرائيل.

حضر الوقفة الدكتور الداعية صفوت حجازى، والدكتور صلاح سلطان عضو رابطة علماء أهل السنة، والدكتور هاشم إسلام عضو لجنة الفتوى بالأزهر، وعدد من أئمة الأزهر.


يعقد مجلس التأديب بكلية الشرطة بالعباسية اليوم – الأحد - ثانى جلسات محاكمة 6 ضباط شرطة لمخالفاتهم لوائح وتعليمات وزارة الداخلية بإطلاقهم لحيتهم، وهم كل من: المقدم يوسف سعد الضابط بمديرية أمن الأقصر والمقدم محمد فضلى القزاز الضابط بالحماية المدنية بطنطا والنقيب حازم ماهر الضابط بقوات الأمن المركزى بشرم الشيخ والنقيب أحمد محمود البدرى الضابط بقطاع الأمن المركزى بقويسنا والعقيد أحمد شوقى.

وقال النقيب هانى الشاكرى المتحدث باسم "ائتلاف أنا ضابط شرطة ملتحى" لـ"اليوم السابع"، إن قرارات الداخلية التى تصدرها للضباط والأمناء والأفراد سواء بالإيقاف عن العمل أو الإحالة للاحتياط لن تثنى أى منهم عن حلق اللحية التى لا يتعارض إطلاقها مع العمل الشرطى، وأنه لا يوجد أى نص قانونى فى هيئة الشرطة أو حتى فى الدستور يمنع الضابط من إطلاق لحيته.

وأكد الشاكرى أنه وعدد من الائتلاف قاموا بالذهاب للمحكمة التأديبية فى الجلسة الماضية بمقر كلية الشرطة بالعباسية للتضامن مع الضابط الملتحين وفوجئنا بمنعنا من الدخول وتم استخدام القوة معنا وقام لواء شرطة بدفع الضباط بيده بمساعدة القوة المرافقة له وعندما سألوه عن سبب منعهم من الدخول، خاصة وأن قانون الشرطة يعطى الحق فى الحضور مع الضابط المحال للتأديب أحد المحامين أو ضابط شرطة للدفاع عنه فقال لهم اللواء على حد قوله نحن ننفذ التعليمات و"أعلى ما فى خيلكم أركبوه".


أشاد منتصر الزيات محامى الجماعة الإسلامية بتكوين فريق رئاسى يضم مرشحى الثورة برئاسة الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح، وقال إن أبو الفتوح هو الأنسب فى هذه المرحلة.

وأكد الزيات فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع" إن أبو الفتوح يعبر عن قوى الثورة المختلفة، مشددا على ضرورة الاحتشاد لمواجهة الفلول والقوى المضادة للثورة، قائلا: "يجب أن نتحلى جميعا بإنكار الذات وإيثار المصلحة العامة للبلاد، وعلى مرشحى الثورة التوافق لمواجهة الفلول".

وأضاف الزيات فى تصريحاته أنه يجب على جماعة الإخوان المسلمين سحب مرشحهم للرئاسة، وهو الدكتور محمد مرسى، وأن يتوافقوا مع قوى الثورة، وإن لم يفعلوا ذلك فليتحملوا المسئولية التاريخية".


قال الدكتور عبد العزيز حجازى، عضو المجلس الاستشارى المعاون للمجلس العسكرى، ورئيس وزراء مصر الأسبق، إن تحديد لجنة المائة لمرشح توافقى واحد يلتف حوله عدد من المرشحين أفضل لعدم تفتيت الأصوات.

وأضاف حجازى، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن الفكرة سيرفضها عدد من التيارات شكلاً وموضوعاً، مشيرا إلى أن اختيار الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح، كرئيس توافقى، سيثير تحفظات لدى جماعة الإخوان المسلمين وعمرو موسى، إلى جانب وجود عدد آخر من المرشحين من المحتمل ورفضهم الفكرة.



يواصل المئات من أنصار الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل اعتصامهم بميدان التحرير وقاموا بفتح الطريق للسيارات من جميع مداخل الميدان عدا الجانب الذى يتواجد فيه أنصار أبو إسماعيل أمام مجمع التحرير، حيث أغلقوه بالمتاريس الحديدية ووضعوا لجانا شعبية على مخارجه.

فيما هتف العشرات منهم أمام منصتهم، مرددين "مش هنسيب حق الشهيد"، "يسقط يسقط حكم العسكر"، وطالبوا بتعديل المادة 28 وتسليم السلطة فى موعدها وإجراء انتخابات نزيهة دون تحيز لمرشح بعينه، ولازالت المنصة متوقفة حتى الآن ويواصل باقى المعتصمين نومهم بالخيام.

وفى سياق متصل نشبت مشادات كلامية حادة بين قائدى السيارات بسبب إغلاق أنصار أبو إسماعيل لجانب من ميدان التحرير، بينما حاول البعض فتح الحواجز، كما تشهد حركة المرور بكوبرى قصر النيل شلل مرورى حاد نتيجة إغلاق المعتصمين لأحد جوانب الميدان.

كما تشهد جوانب ميدان التحرير مشادات كلامية حادة بين عدد من الشباب المستقلين وعدد من أنصار أبو أسماعيل.

كان أنصار أبو إسماعيل، قد أغلقوا جميع مداخل ميدان التحرير مساء أمس السبت، تأميناً لاعتصامهم، ووضعوا عدداً من المتاريس الحديدية على جميع مداخل الميدان، وقاموا بتفتيش الوافدين على الميدان، ومطالبتهم بإخراج البطاقات الشخصية، ومنع مرور السيارات داخل الميدان، وهو ما أدى لنشوب مشادات بينهم وبين المارة وعدد من سائقى السيارات.


أكد السيد البدوى رئيس حزب الوفد أنه كان أول من اطلع على البرنامج الانتخابى لعمرو موسى والذى يعبر بشكل كامل عن ثوابت الوفد وأفكاره وآراؤه، وبالتالى تطابقت رؤيته مع رؤية حزب الوفد.

وأشار البدوى خلال اجتماع الهيئتين العليا والبرلمانية لحزب الوفد مع عمرو موسى المرشح المستقل للرئاسة مساء أمس السبت الى أن الانتماء الأسرى لعمرو موسى إلى أنه وفدى، كما أنه فى عز سطوة النظام السابق أعلن عن هذا الانتماء فى حواره مع الراحل العظيم مجدى مهنا، حيث أعلن عمرو موسى سنة 2000 فى حوار شهير أنه بعد ترك الوزارة سوف ينتمى لحزب الوفد، فكان ذلك تأكيدا أنه لم يخش من النظام، كما أنه تأكيد لعدم انتمائه إلى الحزب الوطنى وقد أفاض موسى فى هذا الحديث وكان ذلك من اسباب خروجه من الوزارة.

وأضاف البدوى قائلا: "لقد سمعنا وعايشنا المواقف الوطنية لعمرو موسى فى السياسة الخارجية"، لافتا إلى أن الرئيس السابق فى مذكراته قال: "لو كنت ديكتاتورا لقتلت عمرو موسى، لأنه كان يتطاول علىّ"، وقد علق موسى على ذلك قائلا: "أنا لم أتطاول ولكن كنت أعبر عن رأيى".

وأشار البدوى إلى أن والد عمرو موسى كان وفديا، كما أن عمرو موسى جلس وعمره خمس سنوات على "حجر" النحاس باشا وكان يخطب وهو طفل صغير فى حضرة فؤاد سراج الدين باشا الذى كان يكافئه بمنحه شيكولاته بعد "الخطبة"، وكل هذا يؤكد انتماء عمرو موسى وقال البدوى إن تاريخ عمرو موسى معروف للمصريين جميعا.

وأكد عمرو موسى مرشح رئاسة الجمهورية أنه اجتمع أكثر من مرة مع الهيئتين العليا والبرلمانية فى حزب الوفد، حيث الجو الليبرالى وعبق التاريخ، وحيث الشخصيات السياسية ذات الدور الهام خصوصا فى هذه المرحلة من تاريخ مصر وقال موسى: "غنى عن البيان أن الوضع غير مطمئن وهناك خطط يمكن أن تحدث اضطرابات وربما تؤخر تقدم مصر فى محاولتها علاج المشاكل التى تركها العهد الماضى".

وأضاف موسى قائلا: "مصر حدث بها خلل كبير والأمر يتطلب إعادة بناء مصر والخلل واضح لكل من اطلع وناقش مع المختصين والخبراء، وأضع فى إطار الخبراء الفلاح فى حقله والعامل فى مصنعه وكل من يشكو من تهميش وتراجع والمؤشرات الدولية كلها تؤكد أن العدو الأساسى لمصر هو الفقر فعندما تقول الأمم المتحدة أن 40 % من المصريين تحت خط الفقر ونسبة أخرى عند خط الفقر، فيعنى هذا أن نصف المصريين فقراء هذا تحدى خطير جدا بالنسبة لمصر ليس فقط لأنه هذه حقيقة قائمة اليوم، بل لأن مصر ستصبح 100 مليون نسمة فى المستقبل القريب، أى أن الأمر خطير لنا نحن المصريون وليس أمامنا إلا إعادة البناء والنجاح، ولابد أن نبدأ بالجمهورية الثانية التى تقوم على الديمقراطية ونظم جديدة وليست استمرارا للجمهورية الماضية، ولابد أن نتجه للمستقبل ولابد أن ندفع المجتمع للأمام".

وأشار موسى إلى أن هناك مؤشرات وأساليب وطرقا معروفة أدت لتقدم الأمم وعلى أساسها تقدمت الهند وماليزيا وتركيا وتقدموا إلى الأمام ويكادوا يصلوا لعتبة الدول المتقدمة.

وقال موسى: "مصر الآن فى موقف فى غاية السوء لم تشهده منذ عهد محمد على وهى مهددة بالتراجع والإفلاس والانكماش وغير ذلك، ويجب أن نكون جادين وعندما نعالج مشاكل مصر الآن لابد من رجل دولة وغير ذلك يكون هزلا، وأما مسألة أن تسلم مصر لمن لا خبرة له ويدخل فى مزايدات وينشغل عن مصر فهذا لا يجوز لأن مصر تحتاج لكل دقيقة من الآن فصاعدا".




وأضاف موسى قائلا منذ أيام طرحت برنامجى الانتخابى وأرسلت النسخة الأولى منه للدكتور السيد البدوى باعتباره رئيسا لحزب الوفد الذى اعتز بدعمه لى وقدمت هذا البرنامج من أحد المناطق العشوائية، فى إشارة إلى أن المشكلة هى الفقر والتهميش وعدم الاهتمام بالمواطنين، وأنا أرى ضرورة إعادة بناء مصر سياسيا واجتماعيا وثقافيا، وكذلك بالنسبة لسياستها الإقليمية وذكرت فى مسألة إعادة بناء مصر أن هناك التزامات لابد من تنفيذها فى المائة يوم الأولى، ثم خطط على المدى القصير أى خلال أربع سنوات رئاسية، ولابد أيضا من خطط على المدى المتوسط والمدى الطويل، كما أنه لابد من تعديل الكيان الإدارى للدولة والاهتمام باللامركزية فى الحكم، وأكدت فى برنامجى أنه خلال المائة يوم الأولى لابد من قرارات يتم اتخاذها والدعوة لورش عمل رئاسية تبحث فى كل ملفات الحياة المصرية من قضايا التعليم والرعاية الصحية والزراعة والصناعة والطاقة والبيئة والسكان والإسكان والطرق والمواصلات، ويجب أن تنتهى هذه الورش بتوصيات محددة وتسلم للرئيس فى المائة يوم الأولى.

وأكد موسى الاهتمام بآراء الخبراء وألا يكون الرئيس ديكتاتورا وأن يحيل هذه الآراء لمجلس الوزراء ومجلس الشعب لمناقشتها.

وأضاف موسى أن الأمن مسألة ضرورية، لأنه لا المجتمع لن يطمئن الاستثمار لن يأتى إلا باستقرار الأمن، ولذلك يجب أن نبدأ بالمقدمة المنطقية وهى أن الشرطة مهمتها أمن وأمان الناس، وبالتالى فالشرطة يجب أن تتحول رسميا لتحقيق أمن وأمان الناس والشرطة فى خدمة الشعب وفى، مقابل أن الشرطة ستقوم بمهمتها الأساسية يجب أن يرد الشعب باحترام الشرطة فتتمتع الشرطة باحترام الشعب ويتمتع الناس بخدماتها، هذا يجب أن يكون الفكر والتعليمات، أما باقى المنظومة الكبيرة الخاصة بالداخلية فهو موضوع آخر انشغلت به الداخلية، وسيكون محل مناقشة وفيما يتعلق بالتشكيل الإدارى الذى أحدث فيه فأنا أؤيد اللامركزية وإعادة النظر فى شكل الحكم وطريقته.

واقترح موسى تشكيل مجلس أمن قومى برئاسة رئيس الجمهورية وإنشاء المجلس الاقتصادى والاجتماعى المصرى يختص بالأوضاع الاقتصادية والاجتماعية فى مصر، ونبدأ بتعبئة الدارسين والناس بالاهتمام بأولويات الدولة المصرية والمجلس الاقتصادى والاجتماعى من أهم المجالس فى الأمم المتحدة والجامعة العربية والاتحاد الأفريقى وفرنسا وغيرها، ومن الضرورى إنشاء مجلس الثقافة والآداب والفنون فمصر لم يكن عندها صواريخ عابرة للقارات، بل كان عندها من الشعر والأدب والموسيقى والفنون القيادة والريادة فى منطقة الشرق الأوسط والذى يزور حتى تركيا وإيران، يكتشف ذلك بما فى ذلك طرق قراءة القرآن.

وطالب موسى أن يكون هناك مجلس للثقافة والفنون والآداب وأن يكون هناك مجلس آخر أعلى وهو المجلس الأعلى لرعاية ذوى الاحتياجات الخاصة الذين طالبوا بذلك ليرأسه رئيس الجمهورية، لأنهم عانوا من إهمال وهذا أمر هام لأن لدينا أكثر من 10 ملايين مصرى وأى دولة متقدمة لا تترك 10 ملايين معاق يعانون وهو أحد المجالس الأربعة فى المائة يوم الأولى.

وقال موسى إن النظام البرلمانى غير مناسب لمصر وقد يكون مناسبا بعد 10 أو 15 سنة ولو طبقنا فى الفترة الحالية نظاما مختلطا رئاسيا برلمانيا مثل فرنسا فلا مانع، لكن لا داعى أبدا لأن ينتظر استحقاق أى استحقاق آخر، لأن انتخابات الرئاسة لابد أن تجرى يوم 23 مايو وأن تنتقل السلطة فى 30يونيو، ولابد أن يكون الرئيس الجديد فى مكتبه يوم 1 يوليو، وهو الاتفاق الذى تم الاتفاق عليه وأنا كنت موجودا ورئيس حزب الوفد كان موجودا أثناء هذا الاتفاق، وأصبح لدينا التزام أن يتم الالتزام بذلك وهذا ما اتفقنا عليه فى أواخر نوفمبر الماضى، وبالنسبة لكتابة الدستور فإنه واقعيا من الصعب الانتهاء من الدستور فى وقت قصير فليأخذ وقته، ولكن الرئيس ينتخب على أساس القاعدة الدستورية المتضمنة فى الإعلان الدستورى والذى ينص على أن مدة الرئيس 4 سنوات، ولا تزيد مدة الرئاسة عن مدتين واستقلال القضاء وانتخاب برلمان والرئيس يعلم أن القضاء مستقل وأن هناك برلمان وهناك فصل للسلطات ولا يستطيع أن يعمل الرئيس إلا من خلال فصل السلطات.

وقال عمرو موسى لقد تحدثت فى برنامجى الانتخابى عن حرية الصحافة والإبداع ووثيقة الأزهر والتى اعتبرها من أهم الوثائق التى صدرت منذ فترةطويلة والتى تحدثت عن حرية الرأى والابداع والبحث العلمى وهذا لابد أن ينتقل للدستور.

وأضاف موسى أن برنامجه يتضمن الجانب الاقتصادى والضرائب والاستثمار والأجور والبطالة والزراعة والصناعة والتجارة والسياحة بآراء ومقترحات مفصلة وربطت بين الوضع الاقتصادى والعدالة الاجتماعية، لأننا فى بلد به 50 % فقراء ولا نستطيع إلا أن نطبق العدالة الاجتماعية بكل فاعلية لنتعامل مع الفقر، وعلى سبيل المثال لابد من حل مشاكل الفلاح وبنك التنمية الزراعى لابد أن يصبح اسمه بنك الفلاح فكرا وممارسة، لأن الفلاح اليوم يعانى من بنك التنمية والتفليسات كثيرة واستمعت لها فى كل محافظات مصر وشىء سيئ أن الفلاح يعامل كأنه ممول والمبالغ تتضاعف وآلاف الفلاحين يعانون من تفليسات وموضوع الفلاح كبير جدا فلديه مشاكل أسعار المحاصيل والجمعية الزراعية ومشاكل أخرى حياتية أخرى غاية فى الصعوبة، ولابد أن يدار حول مشاكل الفلاح حوار فى حزب الوفد بين كافة الأحزاب والقوى السياسية، خاصة أن حزب الوفد يجمع الأحزاب والزعامات السياسية حاليا فى حوار عن الوضع الامثل للخروج من مسألة الدستور.

وبالنسبة للبطالة فقال موسى: "كنت فى أسوان وتحدثت مع مجموعة كبيرة من أهل أسوان والنوبة وأبلغونى أن البطالة فى أسوان 90 %، والواقع أن المؤشرات الرسمية الدولية تقول إن 25 % من الشباب المصرى فى حالة بطالة والمؤشرات الرسمية المصرية تقول إن 12 % من المصريين يعانون من البطالة وإزاء هذا الأمر اقترحت إنشاء مشروعات كبيرة وتحدثت فى برنامجى بشأن اقامة مثل هذه المشروعات على سبيل المثال عند قناة السويس، وأذكر أنه عندما كنت وزير خارجية مصر وبالمناسبة أنا فخور بتلك الفترة كلفت مدير الإدارة الاقتصادية بالوزارة أن يبدأ المناقشة ملف قناة السويس من الناحية الاقتصادية، وقلت إنها ليست ترعة أو مزلقان نحصل منها على الرسوم وفى نهاية السنة نحصل على 5 ملياران دولار".

وتحدث عمرو موسى عن رؤيته للعلاقة مع الدول العظمى ومنها أمريكا، وأكد أيضا ضرورة إقامة الدولة الفلسطينية مشددا على أن هناك التزام مصرى بإقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية، وعقب ذلك دار حوار مفتوح بين عمرو موسى وعدد من أعضاء الهيئة العليا والهيئة البرلمانية لحزب الوفد وأعضاء حكومة الوفد الموازية اتسم بالصراحة الشديدة.

وتعد زيارة موسى الثالثة من نوعها لحزب الوفد والذى أعلن مؤخرا عن دعمه لعمرو موسى فى الانتخابات الرئاسية.


أكد رئيس أركان الجيش الإسرائيلى الجنرال بينى جانتس، أن الجيش جاهز لضرب المنشآت النووية الإيرانية فى حال إصدار الأوامر.

ونقل راديو (صوت إسرائيل) اليوم، الأحد، عن جانتس قوله، "إن إيران لا تشكل فى هذه المرحلة خطراً على وجود إسرائيل"، مضيفا أنه على إسرائيل إيقاف المشروع النووى الإيرانى، كاشفا عن أنها تعد الخطة الملائمة لذلك.

من جانبه، حذر وزير الدفاع الإسرائيلى، إيهود باراك، مؤخراً من أن تكون إيران مثل كوريا الشمالية حال عدم التعامل مع ملفها النووى، مشدداً على ضرورة عدم التباطؤ فى التعامل مع الملف النووى الإيرانى.


نفى الدكتور عبد الخالق فاروق، عضو لجنة المائة، توصل اللجنة إلى اختيار مرشح رئاسى بعينه لدعمه بالانتخابات القادمة، مشيرا إلى أن اللجنة لم تحدد من هو الرئيس، وإنما هناك سعى ومفاوضات تجرى الآن لتكوين فريق رئاسى والإعلان عنه فور التوصل إلى قرار نهائى.

وأضاف فاروق فى تصريحات لـ"اليوم السابع" أنه إذا لم تتوصل اللجنة إلى التوافق حول مرشح رئاسى بعينه فإن الأرجح أن يذهب كل فرد من أعضاء لجنة المائة إلى تأييد من يراه الأصلح.

وحذر فاورق من أن اللجنة لن تقبل أن يدفعها أحد لمباركة مرشح بعينه فالفكرة الجوهرية هى اختيار فريق رئاسى وحذر أيضا من الشائعات التى تروجها حملات المرشحين باسم لجنة المائة.

وأكد فاروق أن الفكرة الجوهرية فى عمل اللجنة هى تشكيل لجنة من الشخصيات الوطنية للتفاوض مع كل من حمدين وعبد المنعم أبو الفتوح، مشيرا إلى أن المستشارة نهى الزينى من ضمن الأسماء المطروحة كنائب ثانى.


أكد السيد البدوى، رئيس حزب الوفد، أنه كان أول من اطلع على البرنامج الانتخابى لعمرو موسى، والذى يعبر بشكل كامل عن ثوابت الوفد وأفكاره وآرائه، وبالتالى تطابقت رؤيته مع رؤية حزب الوفد.

وأشار البدوى، خلال اجتماعه مع عمرو موسى والهيئة العليا والهيئة البرلمانية بمقر حزب الوفد، مساء أمس السبت، إلى أن الانتماء الأسرى لعمرو موسى هو انتماء وفدى، وقال إنه فى عز سطوة النظام السابق أعلن عن هذا الانتماء فى حواره مع الراحل العظيم مجدى مهنا، حيث أكد عمرو موسى سنة 2000 فى هذا الحوار أنه بعد ترك الوزارة سوف ينتمى لحزب الوفد.
وأضاف البدوى، سمعنا وعايشنا المواقف الوطنية لعمرو موسى فى السياسة الخارجية، لافتا إلى أن الرئيس السابق مبارك قال فى مذكراته، "لو كنت ديكتاتورا لقتلت عمرو موسى لأنه كان يتطاول علىّ"، وقد علق موسى على ذلك قائلا، "أنا لم أتطاول ولكن كنت أعبر عن رأيى".


قال الدكتور محمد سعد الكتاتنى، رئيس مجلس الشعب، لـ أبو العز الحريرى، "خليك متسق مع نفسك وما تحضرش فى مجلس أنت طاعن عليه بعدم الدستورية وتطالب بحله".

ورد الحريرى على الكتاتنى، بأن له الحق فى أن يطعن على المجلس، وله الحق فى أن يبدى رأيه فى أى موقف قانونى للمجلس، سواء داخل البرلمان أو خارجه، بحرية تامة وبدون تقييد من أى شخص.

جاء ذلك على هامش مناقشات مجلس الشعب لقضية سفر المفتى إلى القدس، حيث وقف أحد النواب أثناء كلمة أبو العز الحريرى وقال إن الحريرى ذكر فى الصحف الموجودة بالأسواق أنه يطالب بحل مجلس الشعب، وهو ما يعنى أنه يشكك فى المجلس وشرعيته.


مقالات ممكن أن تعجبك :



من مواضيعى في فضائيات توقعات الابراج برج الجوزاء شهر شباط 2018 , حظ برج الجوزاء شهر فبراير 2018
حظك اليوم و توقعات الابراج مع عبد العزيز الخطابى الاحد 13/4/2014 ، Abraj 13 April 2014
حظك اليوم 23/12/2014 , ابراج يوم الثلاثاء 23 ديسمبر 2014 , Abraj 23-12-2014
تفسير حلم المعانقة لإبن سيرين , تفسير حلم رؤيا المعانقة فى المنام للنابلسى
ابراج يوم الثلاثاء 12-11-2013 , ابراج الثلاثاء برجك الثلاثاء برجك يوم الثلاثاء حظك الثلاثاء
كلمات اغنية يا يمّا - نجوى كرم 2014 - كلمات اغاني نجوي كرم 2014
بحث عن هنري ميشيل ، بحث كامل هنري ميشيل جاهز بالتنسيق
حظك اليوم و توقعات الابراج مع نيفين أبو شالة الاربعاء 18/6/2014 ، Abraj 18 june 2014

اخبار مصر يوم الاحد 22/4/2012 - egypt news 22-4-2012


أدوات الموضوع



الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن » 20:09.
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

تابعنا على الفيس بوك جديد مواضيع المنتدى تابعنا على تويتر Google+‎
أضغط اعجبنى ليصلك جديدنا على الفيس بوك