فضائيات| مكتبة الدريم بوكس | مركز رفع الصور | فضائيات نيوز
تعليم الفوتوشوب


العودة   الإبداع الفضائي > >

أخبار الرياضة أخبار الرياضة العالمية ومواعيد مباريات الدورى الانجليزى ، الدورى الاسبانى ، الدورى الايطالى ، كأس الملك ، دورى أبطال أوربا

كولومبيا تثأر من البرازيل 1-0 في مباراة دراماتيكية

 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1  
مبدع الاقسام العامة

 

افتراضي كولومبيا تثأر من البرازيل 1-0 في مباراة دراماتيكية

كوبا أميركا 2015
موريلو لاعب كولومبيا (الثاني من اليمين) يحتفل بعد احرازه هدف بمرمى البرازيل
سانتياجو - أ ف ب - ثأرت كولومبيا لخسارتها امام البرازيل 1-2 في مونديال 2014 وتغلبت عليها 1-0 في مباراة دراماتيكية ضمن منافسات الجولة الثانية من تصفيات المجموعة الثالثة في كوبا اميركا 2015 لكرة القدم المقامة في تشيلي.

كولومبيا تثأر من البرازيل 1-0 في مباراة دراماتيكية

وطرد في دقائق المباراة الاخيرة نجم البرازيل نيمار ومهاجم كولومبيا كارلوس باكا اثر معمعة بين عدة لاعبين.
وسجل جيسون موريو هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 36.
والخسارة هي الاولى للبرازيل بعد 11 انتصارا متتاليا منذ ان تولى الاشراف عليها كارولس دونجا بعد مونديال 2014. كما انها الخسارة الاولى للبرازيل امام كولومبيا منذ 24 عاما.
وانعشت كولومبيا امالها في بلوغ الدور الثاني بعد خسارتها بشكل مفاجىء في الجولة الاولى امام فنزويلا صفر-1 بعد ان رفعت رصيدها الى 3 نقاط بالتساوي مع البرازيل الفائزة على بيرو في الجولة الاولى.
وتستطيع فنزويلا الانفراد بالمركز الاول في حال فوزها على البيرو في اللقاء الذي اقيم فجر اليوم.
وكما كان متوقعا اعتمد «لوس كافيتروس» اسلوبا بدنيا لوقف اندفاع هجوم البرازيل وتحديدا نيمار الذي تألق في المباراة الاولى بتسجيله هدفا وتمريره الكرة التي جاء منها الهدف الثاني.
وكان مدرب البرازيل كارلوس دونجا اجرى تعديلا هاما على تشكيلته باشراكه ثياجو سيلفا بدلا من زميله في باريس سان جرمان دافيد لويز الذي قدم اداء مهتزا في المباراة الاولى.
وكانت الافضلية لكولومبيا في الشوط الاول بفضل تحركات خاميس رودريجيز وخوان كوادرادو وكارلوس سانشيز.
وكاد سانشيز يخدع جيفرسون مستغلا خطأ من المدافع البرازيلي ميراندا لكن الحارس البرازيلي تصدى لمحاولته (30)، لكنه وقف عاجزا عن التسديدة الزاحفة التي سددها موريو بعد ست دقائق.
وسنحت فرصة ذهبية لكواردادو في تسجيل الهدف الثاني عندما تلقى كرة متقنة بالكعب من ثيو غوتييريز لكنه سدد الى جانب القائم (43).
وفي الدقيقة الاخيرة من الشوط الاول انفرد نيمار بالحارس الكولومبي ديفيد اوسبينا لكن الاخير خرج من مرماه وابعد الكرة برأسه.
وفي الشوط الثاني استعاد المنتخب البرازيلي المبادرة بعد دخول كوتينيو بدلا من فريد وسنحت له ابرز فرصة بعد مرور ساعة عندما استغل روبرت فيرمينو خطأ بين اوسبينا واحد مدافعيه لكنه اخطأ المرمى المشرع امامه.
وفي نهاية المباراة اندلعت اشتباكات بالايدي بين عدة لاعبين من الطرفين ومن بينهم نيمار وموريو، فطرد نجم برشلونة وهو في طريقه الى غرف الملابس واغلب الظن بانه لن يخوض المباراتين المقبلتين لفريقه الاخيرة في دور المجموعات وفي ربع النهائي.
وكان نيمار حصل على بطاقة صفراء في الشوط الاول بعد ان اعتبر الحكم بان استعمل يده للسيطرة على احدى الكرات، قبل ان يرفع في وجهه البطاقة الحمراء مباشرة بعد نهاية المباراة.
ولخص دونجا الوضع بقوله: عندما نفوز، كل شيء ليس جيدا، وعندما نخسر لا يجوز رمي كل شيئ ايضا.
وانتقد دونجا الحكم بشدة وقال: لقد سمح باعتماد اللعب الخشن والاستفزاز ثم حصلت الاحداث المؤسفة في نهاية المباراة.
وكان لسان حال داني الفيش زميل نيمار في برشلونة مماثلا بقوله: يتعين على الحكام الا يظنوا انفسهم النجوم، فهم ليسوا كذلك، دورهم يكمن في حماية اللعبة.
اما نجم ريال مدريد خاميس رودريجيز فاعرب عن سعادته لان زملاءه اتبعوا تعليمات المدرب بحذافيرها وقال: وضعنا خطة وقمنا بتنفيذها كما يجب. لعبنا جيدا في مواجهة فنزويلا وخسرنا، امام البرازيل لعبنا بشكل جيد وفزنا.

اليوم.. تشيلي وبوليفيا.. لقاء الصدارة
وفي لقاءات المجموعة الاولى، يتصارع منتخبا تشيلي المضيف وبوليفيا على صدارة المجموعة، فيما يتربص المكسيكي لانتزاع الوصافة لدى مواجهة الاكوادور اليوم الجمعة في الجولة الثالثة الاخيرة من الدور الاول.
وتتصدر تشيلي الترتيب باربع نقاط من فوز افتتاحي على الاكوادور 2-0 وتعادل مع المكسيك 3-3، بالتساوي مع المفاجأة بوليفيا من تعادل مع المكسيك 0-0 وفوز على الاكوادور 3-2، فيما تملك المكسيك نقطتين.
ويكفي تشيلي، التي تتفوق بفارق هدف عن بوليفيا، التعادل لصدارة المجموعة شرط عدم الفوز المكسيك بفارق اكثر من هدفين.
وتوزعت المنتخبات الـ12 المشاركة في البطولة على ثلاث مجموعات، ويتأهل المتصدر ووصيفه وافضل منتخبين يحتلان المركز المركز الثالث الى ربع النهائي.
في المباراة الاولى في سانتياجو، يخوض المنتخب المضيف مواجهة بوليفيا على وقع حادث السير الذي تعرض له قائده ارتورو فيدال.
وافرج امس الاول عن فيدال (28 عاما) الذي احتجز في احد مراكز شرطة سانتياجو بعد ان تعرض ليلا لحادث سير تحطمت على اثره سيارته فيراري الحمراء، ولن يستبعد من المنتخب.
واكد مدرب تشيلي الارجنتيني خورخي سامباولي ان ليس لديه اي نية في استبعاد لاعب وسط يوفنتوس الايطالي عن التشكيلة المشاركة في كوبا اميركا والتي يتصدر ترتيب الهدافين فيها برصيد 3 اهداف، فيما اضاف زميله ادورادو فارجاس مهاجم كونيز بارك رينجرز الانجليزي هدفين.
وتسعى تشيلي الى لقب كوبا اميركا للمرة الاولى في تاريخها برغم ضمها سابقا الهدافين الخطيرين ايفان زامورانو ومارسيلو سالاس، ويقودها مهاجم ارسنال الانجليزي اليكسيس سانشيز الذي فشل في التسجيل في مباراتين، علما بانه قد يغيب عن مباراة اليوم بسبب الام في قدمه اليمنى.
ويقف التاريخ الى جانب تشيلي، اذ عجزت بوليفيا عن الفوز عليها في اخر 8 مباريات، ويعود فوزها الاخير الى العام 2000 في تصفيات كأس العالم 1-0، كما فازت تشيلي 25 مرة من 41 مواجهة وخسرت 6 مرات.
من جهتها، تعتبر بوليفيا المنتخب الاقل تصنيفا في المسابقة، فلم تنجح في اجتياز الدور الاول في اخر خمس مناسبات او تشارك في كاس العالم منذ 1994، لكنها ادهشت الجميع عندما حلت وصيفة في 1997، بعد ان احرزت اللقب مرة يتيمة في 1963 على ارضها.
ويسعى الفريق الاخضر الذي يتميز باللعب على ارتفاع شاهق فوق سطح البحر على ارضه في العاصمة لاباز، لمواصلة نتائجه الايجابية بعد الحملة الاخيرة المخيبة في تصفيات كأس العالم، علما بان فوزه على الاكوادور باهداف رونالد رالديس ومارتين سميدبرج دالنس ومارسيلو مورينو كان الثاني فقط في 18 مباراة والاول في المسابقة منذ 18 عاما.
وفي المباراة الثانية على ملعب «ال تنينتي» في رانكاجوا، تبدو المكسيك بحاجة الى النقاط الثلاث كي تضمن تأهلها الى ربع النهائي من مركز الصدارة او الوصافة، فيما تحتاج الاكوادور الى معجزة لتتأهل بين افضل منتخبين يحتلان المركز الثالث.
وصحيح ان المكسيك لم تحقق الفوز في مباراتين، اذ تعادلت مع بوليفيا سلبا وتشيلي 3-3، الا ان فريق المدرب ميجل هيريرا نال احترام الجميع كونه الرديف للمنتخب الاول الذي سيتفرغ لمسابقة الكأس الذهبية الشهر المقبل.
وتشارك المكسيك في البطولة ببطاقة دعوة، وهي تمثل منطقة كونكاكاف مع منتخب جامايكا الضيف الجديد في البطولة.
وتملك المكسيك تاريخا محترما في كوبا اميركا، اذ احتلت المركز الثاني في 1993 و2001، ولم تفشل سوى مرة واحدة بتخطي الدور الاول في 2011.
ويغيب عن المكسيك قلب دفاعه واسطورته رافايل ماركيز (36 عاما) لاصابته بفخذه، وقد يبتعد حتى نهاية الدورة، وحل بدلا منه في مواجهة تشيلي خوان كارلوس فالنسويلا.
وسيلعب في الهجوم ماتياس فووسو صاحب هدفين في الدورة الى جانب راوول خيمينيز.
من جهتها، لم تتخط الاكوادور الدور الاول سوى مرتين في اخر 11 مشاركة، وتعود الاخيرة الى العام 1997.
والاسوأ من ذلك، ان «ال تري» لم يخرج فائزا في اي مباراة في المسابقة منذ سحقه فنزويلا 4-0 قبل 14 عاما.
وكانت خسارة الاكوادور الافتتاحية اما تشيلي منطقية، لكن سقوطه امام بوليفيا، التي تتخلف عنه 58 مركزا في تصنيف الاتحاد الدولي، لم يهضم محليا.
وفازت المكسيك اخر مرة على بوليفيا 1-0 وديا في لوس انجليس في اذار الماضي بهدف تشيتشاريتو.
وفازت الاكوادور مرتين على المكسيك في 22 مباراة وخسرت 16 مرة، ويعود فوزها الاخير الى عام 2010 عندما سجل الراحل كريستيان بينيتيز احد هدفي الفوز 2-1.





من مواضيعى في فضائيات الأمن يعتقلوا 8 من أنصار داعش حاولوا التسلل إلى جنوب تكريت
طرق عمل الكيك المختلفة بالمقادير والصور - طريقة عمل كيكة الكيوى - طريقة عمل كيكة بالبرتقال
القنوات المفتوحة الناقلة لمباراة برشلونة وفالنسيا في الدوري الاسباني اليوم السبت 1-2-2014
اسعار العمله فى مصر اليوم الجمعه 4/5/2012
يوتيوب الحلقة الاخيرة برنامج ذا وينر از - The Winner - حلقة حسين الجسمي الجمعة 20-12-2013 كاملة
تفسير رؤيا الجفنة في المنام , تفسير حلم الجفنة للنابلسى
ابنة شقيق بشار الأسد لن تشارك في بطولة العالم
تفسير حلم جرح اليد فى المنام , تفسير رؤيا جرح اليد

الكلمات الدلالية
, , , , ,

كولومبيا تثأر من البرازيل 1-0 في مباراة دراماتيكية


أدوات الموضوع



الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن » 07:25.
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

تابعنا على الفيس بوك جديد مواضيع المنتدى تابعنا على تويتر Google+‎
أضغط اعجبنى ليصلك جديدنا على الفيس بوك