فضائيات| مكتبة الدريم بوكس | مركز رفع الصور | فضائيات نيوز
تعليم الفوتوشوب





العودة   الإبداع الفضائي > >

معلومات عامة ، حدث في مثل هذا اليوم احداث اليوم , احتفال جوجل , السيرة الذاتية , ويكيبيديا , معلومات عن الطب , الصحة , الطبخ , التداوي بالاعشاب , العناية بالبشرة , ماسك تنيض , شخصيات مهمة

مسؤولية الأخ نحو اخوته الصغار

 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1  
مبدع الاقسام العامة

 

افتراضي مسؤولية الأخ نحو اخوته الصغار


عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ - رضى الله عنهما - قَالَ غَزَوْتُ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - قَالَ فَتَلاَحَقَ بِى النَّبِىُّ - صلى الله عليه وسلم - وَأَنَا عَلَى نَاضِحٍ لَنَا قَدْ أَعْيَا فَلاَ يَكَادُ يَسِيرُ فَقَالَ لِى « مَا لِبَعِيرِكَ » . قَالَ قُلْتُ عَيِىَ . قَالَ فَتَخَلَّفَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - فَزَجَرَهُ وَدَعَا لَهُ ، فَمَا زَالَ بَيْنَ يَدَىِ الإِبِلِ قُدَّامَهَا يَسِيرُ . فَقَالَ لِى « كَيْفَ تَرَى بَعِيرَكَ » . قَالَ قُلْتُ بِخَيْرٍ قَدْ أَصَابَتْهُ بَرَكَتُكَ . قَالَ « أَفَتَبِيعُنِيهِ » . قَالَ فَاسْتَحْيَيْتُ ، وَلَمْ يَكُنْ
لَنَا نَاضِحٌ غَيْرَهُ، قَالَ فَقُلْتُ نَعَمْ . قَالَ «فَبِعْنِيهِ».
مسؤولية الأخ نحو اخوته الصغار
فَبِعْتُهُ إِيَّاهُ عَلَى أَنَّ لِى فَقَارَ ظَهْرِهِ حَتَّى أَبْلُغَ الْمَدِينَةَ . قَالَ فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنِّى عَرُوسٌ ، فَاسْتَأْذَنْتُهُ فَأَذِنَ لِى، فَتَقَدَّمْتُ النَّاسَ إِلَى الْمَدِينَةِ حَتَّى أَتَيْتُ الْمَدِينَةَ ، فَلَقِيَنِى خَالِى فَسَأَلَنِى عَنِ الْبَعِيرِ، فَأَخْبَرْتُهُ بِمَا صَنَعْتُ فِيهِ فَلاَمَنِى ، قَالَ وَقَدْ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - قَالَ لِى حِينَ اسْتَأْذَنْتُهُ « هَلْ تَزَوَّجْتَ بِكْرًا أَمْ ثَيِّبًا » . فَقُلْتُ تَزَوَّجْتُ ثَيِّبًا . فَقَالَ « هَلاَّ تَزَوَّجْتَ بِكْرًا تُلاَعِبُهَا وَتُلاَعِبُكَ».
قُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ تُوُفِّىَ وَالِدِى - أَوِ اسْتُشْهِدَ - وَلِى أَخَوَاتٌ صِغَارٌ ، فَكَرِهْتُ أَنْ أَتَزَوَّجَ مِثْلَهُنَّ ، فَلاَ تُؤَدِّبُهُنَّ ، وَلاَ تَقُومُ عَلَيْهِنَّ ، فَتَزَوَّجْتُ ثَيِّبًا لِتَقُومَ عَلَيْهِنَّ وَتُؤَدِّبَهُنَّ . قَالَ فَلَمَّا قَدِمَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - الْمَدِينَةَ غَدَوْتُ عَلَيْهِ بِالْبَعِيرِ ، فَأَعْطَانِى ثَمَنَهُ ، وَرَدَّهُ عَلَىَّ . قَالَ الْمُغِيرَةُ هَذَا فِى قَضَائِنَا حَسَنٌ لاَ نَرَى بِهِ بَأْسًا (رواه البخاري)
من بركات هذا الحديث أن البخاري ذكره في كتابه في أكثر من عشرين باباً،يستطيع المتأمل من خلالها الوقوف على العقلية الموسوعية والإدراكية العميقة عند الإمام البخاري رحمه الله ،والذي يعلم أهل البحث أن يدركوا غزارة السنة النبوية والإشارات النبوية ومن أهم مقاصد الحديث :
1- أن المسلم يراقب الله ويخشاه في سفره وترحاله ويلزم الصدق مع الله ، لذا نرى بأنه جاء في طرق هذا الحديث أمر العائدين إلى المدينة أن يأتوا المسجد فيصلوا فيه ركعتين ،وفي ذلك برهان على أن العلاقة مع الله ينبغي أن تكون قوية على الدوام في الحل والترحال.
2- وفي هذا الحديث العمل والتفكير الجاد في بناء الحياة الاجتماعية، والتي أساسها الأسرة على المحبة المسؤولة وليست المحبة الشهوانية التي تبحث عن الشهوة لذاتها ،وانما ينبغي التعامل مع الشهوة بالحلال ،وبما يمكّن الإنسان من القيام بواجباته الاجتماعية ،وعلى أساس هذا التصور الحضاري نرى جابر رضي الله عنه يختار زوجاً ثيباً ؛لتكون عوناً له في تربية أخواته الصغيرات ،وفي ذلك دعوة أيضاً للزوجة أن تعين زوجها فيما يتحمله من مسؤوليات اجتماعية كأن يكون الزوج قد ماتت زوجته وله أولاد صغار فيتزوج من أخرى ،ويقيم حياته على أساس المودة والمحبة في حياته الزوجية ،ويكون من باب حسن التعاون أيضا مساعدة زوجها في تربية أبنائه الصغار أو أخواته أو إخوانه الصغار ممن لا معيل له غيرهم ،ومن تأمل هذا لم يعجب من إيراد البخاري هذا الحديث في باب عون المرأة زوجها في ولده .
3- إن هذه الجماليات الاجتماعية نستطيع عند تفعيلها إقامة مجتمع لا يشعر فيه الصغار باليتم والحرمان ،فيتلقون الدعم النفسي الذي يجعلهم ينشئون أسوياء ،لم يتجرعوا مرارة الحرمان العاطفي والمادي ،فيعودون أجيالاً صالحة تنهض بأمتها وبمجتمعاتها ، وإن أغفل الناس هذا الجانب كان أمثال هولاء من أصحاب الشخصيات المهزوزة ،والتي يصطادها صناع الحروب ومحبي إراقة الدماء ؛ليوظفوهم في تحقيق مكرهم، وإن كان مكرهم لتزول منه الجبال.
4- وفي الحديث بيان للمنزلة النبوية الكريمة، وما كان عليه الصلاة والسلام من الشمائل العظيمة من التواضع، وتفقده لأصحابه ،وسعيه في قضاء حوائجهم ،وتقديم النصح المادي والمعنوي لهم فيالت الناس بذلك يعلمون ليكونوا بسيد الأوفياء من المقتدين .
5- وفي الحديث تربية على الذوق الحسن ،في قضاء الديون ،وفي الكلم الطيب ،وحسن الدعاء لمن تزوج ،وحسن اختيار الزوجة ،وحسن تقدير المواقف والأزمات ،وحسن تبعل الزوجة لزوجها ،وكذا الزوج لزوجته ،وحسن ظن الأزواج ببعضهم .





مقالات ممكن أن تعجبك :



من مواضيعى في فضائيات مجموعة صور غريبة ومضحكة جديدة
تعبير عن الصداقة ، بحث عن الصداقة ، عبارات ومقال عن الصداقه
عبارات تعزية بوفاة الطفل , رمزيات تعزية بموت المولود
موضوع تعبير عن الحياة باللغة الانجليزية مترجمة , كلمات عن الحياة بالانجليزي
ابراج يوم الاربعاء 28-1-2015 , برجك يوم الاربعاء 28-1-2015 , 28/1/2015 abraj
صور ديكورات حمامات باللون الاسود 2018 , صور تصميم حمامات بالالون الاسود 2018
عادات ضارة , 10 عادات تدمر الدماغ
اجمل ارواب للعرائس بالصور , صور أرواب منوعه

مسؤولية الأخ نحو اخوته الصغار


أدوات الموضوع



الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن » 02:22.
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

تابعنا على الفيس بوك جديد مواضيع المنتدى تابعنا على تويتر Google+‎
أضغط اعجبنى ليصلك جديدنا على الفيس بوك