فضائيات| مكتبة الدريم بوكس | مركز رفع الصور | فضائيات نيوز
تعليم الفوتوشوب





العودة   الإبداع الفضائي > >

أخبار الشرق الأوسط والعالم أخبار الخليج، أخبار عربية، أخبار السعودية، أخبار مصر، أحدث الأخبار

رئيس الحكومة اللبناني تمام سلام قضية العسكريين المخطوفين معقّدة جداً

 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1  
الصورة الرمزية New Sat
حبيب أبو زكريا

 

افتراضي رئيس الحكومة اللبناني تمام سلام قضية العسكريين المخطوفين معقّدة جداً


رئيس الحكومة اللبناني تمام سلام قضية العسكريين المخطوفين معقّدة جداً

سلام قضية العسكريين المخطوفين معقّدة جداً






رئيس الحكومة اللبناني تمام سلام قضية العسكريين المخطوفين معقّدة جداً


أعلن رئيس الحكومة تمام سلام الذي يقوم بأوّل زيارة له إلى فرنسا الأربعاء أنّ لبنان يمر بوضع “صعب ومعقد” نتيجة أزمة سياسية أبرز سماتها الشغور في موقع الرئاسة منذ سبعة أشهر، يُضاف إليها عبء أكثر من مليون لاجىء سوري يستضيفهم على أرضه.
وقال سلام لوكالة الصحافة الفرنسية “في قضية الرهائن، لم أقل يوماً إنني متفائل، وقلت باستمرار إنّه لا يمكنني أن أعد بشيء، إنّه وضع صعب ومعقد جداً”.
وأضاف: “على حدودنا، يقبع هؤلاء المسلحون ويتصرفون بطريقة متوحشة، من دون أيّ احترام لقواعد الحرب التقليدية، يتخذون القرارات العشوائية، يقتلون يمينا ويساراً وفي أي وقت وفي أي إطار. يفرضون هذا الإرهاب عندنا، على بلادنا، وعلى كلّ اللبنانيين”.
وأكد سلام “أنّنا نحاول أن نتفاوض معهم، وقلنا منذ البداية إنّ المفاوضات لن تكون سهلة”، معتبراً أنّ هذا الأمر “يتطلب جهوداً كبيرة من الجميع، أي من الأطراف السياسيين، ومن الشعب، ومن عائلات الرهائن، ومن الأجهزة الأمنية، وخصوصاً من الإعلام”.
وأوضح أنّ “المفاوضات بين إرهابيين ودول تكون دائماً سرية. عندنا، لا يوجد سر”.
وقال سلام إنّه “بعد مفاوضات استغرقت أشهراً طويلة بين الجيشين اللبناني والفرنسي وبين السعودية وفرنسا، بدأت الأمور تتحرّك. وأعتقد أننا سنبدأ بتسلم الأسلحة خلال الأسابيع المقبلة”.
وأشار إلى أنّ الأسلحة ستتضمّن “مروحيات وكلّ الأسلحة الضرورية لمساعدة الجيش على مواجهة عمليات التسلّل والاعتداءات الخارجية لا سيّما الإرهابية منها”.
وردا على سؤال عن حجم خطر تنظيم “الدولة الإسلامية” على لبنان، قال سلام: “لا أعتقد أنّ هناك خطراً لجهة تمدّد التنظيم إلى لبنان، لكنّه يسعى من دون شك إلى إضعاف البلد”، مبدياً ثقته بقدرة الجيش على الدفاع، “لكنّه يحتاج إلى مساعدات كثيرة”.
وقال سلام إنّ “الوضع صعب في لبنان ومعقّد بعض الشيء، غياب رئيس للجمهورية يخلق تعقيدات إضافية”.

وأوضح أنّ الانتخابات الرئاسية “تتأثّر تقليدياً بالخارج، ونحن نعتمد على أصدقائنا لدعمنا في هذا الوضع، ولطالما أظهرت فرنسا اهتماماً بالموضوع، وتحرّكت مع دول أخرى لمساعدتنا على حله”.
ورأى أنّ “التوترات الإقليمية والدولية تؤثّر سلباً على الانتخابات الرئاسية، وانطباعي أنّ حصول توافق إقليمي ودولي من شأنه تسهيل إجراء الانتخابات”.
وأشار سلام من جهة أخرى إلى أنّه سيطلب من فرنسا أن تساعد لبنان في “معاناته على مستوى النازحين السوريين الذين يشكّلون يوماً بعد يوم عبئاً كبيراً على بنانا التحتية وعلى حاجات المجتمع والوطن”، مشيراً إلى وجود “تقصير دولي حتى اليوم، لأنّ الدعم الذي أتى من دول ومؤتمرات عديدة لم يكن في المستوى المطلوب”.
وقال إنّ فرنسا “ساهمت بطريقة إيجابية جداً في توعية المجتمع الدولي على هذه المشكلة، ونحن نعوّل عليها كثيراً”.
من جهة أخرى، أكد سلام أنّ البريطانيين نشروا نحو 12 برج مراقبة لمساعدة الجيش اللبناني على مراقبة الحدود مع سوريا بشكل افضل.
وقال سلام “إنّ ضباطاً بريطانيين استخدموا وسائل حديثة وأقاموا بشكل سريع نحو 12 برج مراقبة للجيش اللبناني في الجبال على الحدود الشرقية ومنطقة عرسال حيث تدور مواجهات مع إرهابيين”.
وأضاف أنّ هذه الأبراج “التي أُقيمت قبل أسبوعين باتت تحت إشراف الجيش اللبناني وتسمح له بمراقبة التحركات في هذا القطاع بشكل أفضل وإقامة موقع دفاعي متقدم”.






من مواضيعى في فضائيات 2014 Photos Nigeria in the World Cup
أهداف مباراة اليونان و ساحل العاج 2-1 الثلاثاء 24-6-2014
صورة تغريدة طعن محمد آل الشيخ في هيئة كبار العلماء
الفرق بين الحب والاعجاب , معلومات عن الحب
صور ميرفت وجدي في برنامج عرب ايدول الموسم الثالث 3
اجمل واحلى كلمات قرأتها عن الحب هاتعجبكم
وظائف خالية في السعودية ليوم الثلاثاء 14-7-1435 ، وظائف في الرياض ومكة والمدينة المنورة 13/5/2014
فوائد الشاي الاخضر , اهمية الشاي الاخضر للجسم الانسان

رئيس الحكومة اللبناني تمام سلام قضية العسكريين المخطوفين معقّدة جداً


أدوات الموضوع



الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن » 17:48.
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

تابعنا على الفيس بوك جديد مواضيع المنتدى تابعنا على تويتر Google+‎
أضغط اعجبنى ليصلك جديدنا على الفيس بوك