فضائيات| مكتبة الدريم بوكس | مركز رفع الصور | فضائيات نيوز
تعليم الفوتوشوب





العودة   الإبداع الفضائي > >

معلومات عامة ، حدث في مثل هذا اليوم احداث اليوم , احتفال جوجل , السيرة الذاتية , ويكيبيديا , معلومات عن الطب , الصحة , الطبخ , التداوي بالاعشاب , العناية بالبشرة , ماسك تنيض , شخصيات مهمة

الأطفال الرياضيون الأكثر ذكاء وتفوقاً

 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1  
الصورة الرمزية New Sat
حبيب أبو زكريا

 

افتراضي الأطفال الرياضيون الأكثر ذكاء وتفوقاً


تتعدد الفوائد سواء الجسمية أو النفسية لممارسة الرياضة ، ولكافة الاعمار تعد الرياضة خيارا مثاليا في كافة الظروف والازمنة ، ومؤخرا بينت دراسة حديثة ان الرياضة تساهم في أداء جيد من ناحية مادة الرياضيات، حيث ان النشاطات الرياضية تساعد في أداء جيد من ناحية مادة الرياضيات ، حيث ان النشاطات الرياضية تساعد في تطور مناطق معينة في الدماغ.
الأطفال الرياضيون الأكثر ذكاء وتفوقاً


فقد اظهرت هذه الدراسة والمقدمة من قبل باحثين في جامعة «الينوى» في الولايات المتحدة والتي نشرت نتائجها في مجلة plus on أن الأطفال الذين يمارسون الرياضة بشكل منتظم ظهرت عندهم قدرات التفكير والمنطق أكثر من غيرهم.
وقد توصل الباحثون لهذا الاستنتاج بعد تحليل الحالة الصحية لما يقارب من 50 طفلا تتراوح اعمارهم بين 9-10 أعوام ، حيث قدمت لهم اختبارات فكرية واختبارات في الذكاء ، وقد أظهرت الاطفال الممارسين للرياضة بانتظام نتائج افضل من غيرهم ، كما ان الحالة البدنية لهم كانت افضل من ناحية قدرة القلب والاوعية الدموية والجهاز التنفسي، اما بالنسبة لاختبارات الرياضيات فكانوا هم من حصلوا على افضل النتائج.
وتوضح البروفيسور لورا احدى الباحثات القائمات على هذه الدراسة قائلة « نعتقد ان الانخراط في النشاط البدني يحمل تأثيرا كبيرا على تطوير الوصلات العصبية خاصة في منطقة الفص الجبهي وكذلك منطقة الزمنية والقذالي. وتبرز أهمية الرياضة في التأثير الايجابي على الدماغ والذي يبقى في مرحلة نمو، اي ان الفرصة تكون مثالية لتعزيز ممارسة الرياضة .
وتمنح الرياضة الطفل فرصة إتباع أسلوب حياة صحي كما أنها تساعد فى وقاية الطفل من مخاطر الإصابة بأمراض كأمراض القلب والسكر، فممارسة طفلك للرياضة ستساعده على البقاء فى صحة جيدة ليس فقط وهو صغير ولكن أيضا مع مرور الوقت وتقدمه فى العمر، وبالإضافة لما سبق فإن الطفل الذي يمارس الرياضة سيزداد إدراكاً بأنواع الأطعمة الصحية التي يجب عليه تناولها مع الوضع فى الاعتبار أن الطفل يجب أن يرى أمثلة أمامه لممارسة الرياضة.
وكذلك تساعد الرياضة الطفل على تنمية مهارات القيادة عنده وتشجيعه على اتخاذ قراراته بنفسه وتوزيع الوقت بين الدراسة وتنمية المهارات العقلية والجسمانية فتساعده علي تنظيم الوقت ومعرفة كيف يقضيه فيما يفيد .
إن ممارسة الطفل للرياضة تزيد ثقته بنفسه وتعلمه أنه فرد في فريق يعمل ضمن المجموع وأنه بدونه لا يمكن الفوز فيعزز ذلك من ثقته بنفسه وهذا أمر سيعلمه أيضا كيفية العمل داخل فريق وأهمية تحمل كل فرد فى الفريق مسؤوليته لضمان النجاح، كما أن الطفل يتعلم من ممارسة الرياضة كيف يستقبل التعليمات من مدربه وكيفية التأقلم مع المواقف المختلفة.
إن هذا يعزز أيضا من طاعته لوالديه داخل الأسرة ، وبالإضافة لما سبق فإن الطفل من خلال ممارسته لرياضة معينة سيبدأ فى التعرف على أصدقاء لديهم نفس اهتماماته.فالمشاركة هنا تتطلب أيضا المعاونة من الأهل وزيادة فرص التعرف علي آباء جدد لأصدقاء طفلك فيشعر بالاهتمام والثقة بالنفس والاطمئنان.
وسيتمكن الطفل أيضا من خلال ممارسة الرياضة تحقيق الفائدة على المستوى العاطفي والنفسي كما أنه سيتعلم قيمة المنافسة وبعض الدروس الإضافية التى يمكنه تطبيقها فى مختلف مجالات حياته. وعلى الأم أن تعلم أنه حتى الوقت الذى يبدأ الطفل فيه فى ممارسة الرياضة فإن كل تعاملاته مع الأشخاص البالغين ستكون مع أهله أو معلميه فى المدرسة. ولكن مع مرور الوقت وبمساعدة الأم أو الأب يمكن انضمام الطفل لفريق رياضي أو ممارسة رياضة فردية و بذلك سيكتسب المزيد من الخبرات فى التعامل مع الناس وتكوين العلاقات المختلفة .
ليست جميع انواع النشاطات الرياضية مناسبة للطفل, حيث يجب اختيار نوع الرياضة المناسب لعمر الطفل, حجمه, قدراته, و مهاراته حتى يستطيع الطفل الاستمتاع و الاستفادة في الوقت نفسه, و بالاعتماد على شخصية الطفل و ميوله يمكن اختيار نوع الرياضة المناسب مما يلي:
- كرة السلة.
-البولينغ.
-الهوكي.
- كرة القدم.
- الرقص.
- التزلج.
-السباحة.
-كرة الطاولة.
-الكرة الطائرة.
- المصارعة.
-الفنون العسكرية.
-ركوب الدرجات الهوائية.
ومن المهم الحرص على اجراء الفحوصات الطبية للتأكد من سلامة الطفل من الامرض, و كذلك لاختيار نوع الرياضة المناسب للطفل.
وهناك خطأ تقع فيه بعض الأمهات، وذلك عندما يفرضن على أطفالهن ممارسة رياضة غير مناسبة لميولهم أو مهاراتهم، وذلك بسبب الإعجاب بأحد الأبطال الرياضيين أو لتقليد الأصدقاء، بدون مراعاة الفروق الفردية بين الأطفال. فمعلوم أن ما هو مناسب لطفل ليس بالضرورة أن يكون مناسباً لطفل آخر.
ويجدر بالأمهات اختيار الرياضة التي تتناسب مع جنس وسن وإمكانيات الطفل الجسدية والعقلية والإجتماعية، كما يتوقّف تحديد نوع الرياضة المناسبة على مدى قدرته واستعداده للعمل ضمن فريق واتباع التوجيهات، بالإضافة إلى مهاراته الشخصية في اتخاذ القرارات وتحديد الأولويات. ويفضّل مراقبة الطفل جيداً قبل ممارسة أي نوع من الرياضة للتأكد من صحته بشكل عام، فبعض الأطفال يشكون من تشوّهات في العمود الفقري أو الأطراف أو من أمراض مزمنة في الصدر أو القلب أو المخ، ما يحول دون ممارسة بعض الأنشطة الرياضية التي قد تزيد من حجم المشكلة!.

عن موقع www.topsante.com








من مواضيعى في فضائيات اخر اخبار مليونيه الاصرار اليوم 8/6/2012 اخبار ميدان التحرير
وظائف خالية لدى جريدة الجمهورية اليوم الاربعاء 2-4-2014
أسماء الدفعة الرابعة من المتأهلين لبرنامج حافز صعوبة الحصول على عمل 1435
توبيكات صباح الخير ، توبيك صباحى للواتس اب , ياصباح الخير مدري ياصباحك
بأمر الملك معالجة أوضاع المعلمات البديلات وخريجات الكلية المتوسطة والمعاهد 1-4-2014
تردد قناة الدنيا السورية أصبح إسمها SRV_01 على قمر Eutelsat 8
جنازة الجندي أول محمد علي الخبراني شهيد حرس الحدود فى جازان اليوم 1435
اسباب تعيين الأمير جلوي بن عبد العزيز امير نجران

الأطفال الرياضيون الأكثر ذكاء وتفوقاً


أدوات الموضوع



الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن » 22:10.
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

تابعنا على الفيس بوك جديد مواضيع المنتدى تابعنا على تويتر Google+‎
أضغط اعجبنى ليصلك جديدنا على الفيس بوك